الخميس: 26/11/2020

المركز الفلسطيني لحقوق الانسان ينشر تقريره الاسبوعي

نشر بتاريخ: 02/06/2005 ( آخر تحديث: 02/06/2005 الساعة: 19:05 )
غزة - اصدر المركز الفلسطيني لحقوق الانسان تقريره الاسبوعي حول الانتهاكات الاسرائيلية للهدنة وحقوق الانسان الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة ورصد التقرير جملة من الانتهاكات الاسرائيلية تتراوح بين الاجتياحات المتكررة للمدن والقرى والمخيمات الفلسطينية والاستخدام المفرط للقوة والاعتداء بالضرب واستخدام المواطنين كدروع بشرية اثناء تفتيش المنازل الفلسطينية .
وجاء في التقرير ان قوات الاحتلال واصلت اعمال القتل العمد واطلاق النار العشوائي واعمال التوغل خلال الفترة التي يغطيها التقرير الحالي (26/5/2005-1/6/2005)حيث بين التقرير ان قوات الاحتلال نفذت خلال الفترة المذكورة 17عملية توغل في العديد من المدن والبلدات الفلسطينية قتلت خلالها اثنين من المواطنين الفلسطينين احدهما في قرية عرابة قرب جنين والثاني في مدينة الخليل قرب الحرم الابراهيمي .
وشدد التقرير على مواصلة قوات الاحتلال ببناء الجدار الفاصل خاصة في منطقة قبة راحيل شمالي بيت لحم حيث انهت قوات الاحتلال اقامة مقطع الجادر الفاصل مما ادى الى عزل المدينة من الجهات الشمالية الشرقية والغربية عن باقي ضواحيها عدا عن استمرار قوات الاحتلال في سياسة الحصار المفروض على المناطق الفلسطينية واغلاق الطرق واعاقة حركة المواطنين في هذه المناطق .
وافرد التقرير جانبا مهما لاعتداءات المستوطنين خاصة في مدينة الخليل حيث نفذ المستوطنون العديد من الهجمات بالحجارة ولزجاجات الحارقة على منازل المواطنين في المدينة .
وطالب التقرير المجتمع الدولي الوقوف في وجه السياسة الاسرائيلية والزامها باتفاقيات جنيف الخاصة بحماية المدنيين زمن الحرب ودعا التقرير منظمة الصليب الاحمر الى زيادة عدد عامليها وتكثيف نشاطاتها في الاراضي الفلسطينية المحتلة.
وكان المركز الفلسطيني لحقوق الانسان في غزة قد نشر تقريره الاسبوع يوم الاربعاء 1/6/2005حيث دأب المركز على نشر مثل هذه التقارير ورصد الخروقات الاسرائيلية لحقوق الانسان الفلسطيني