Advertisements

رام الله: الاحتفال باليوم الوطني لإيطاليا

نشر بتاريخ: 24/05/2017 ( آخر تحديث: 24/05/2017 الساعة: 15:38 )
رام الله - معا - احتفلت ممثلية إيطاليا لدى فلسطين، اليوم الأربعاء، باليوم الوطني لإيطاليا، في حفل استقبال أقامته في مدينة رام الله.
وقال وزير العدل علي أبو دياك في كلمة نيابة عن رئيس الوزراء: إن جمهورية ايطاليا تتبنى موقف الاتحاد الاوروبي بعدم شرعية الاستيطان، وتدعم حق شعبنا الفلسطيني في الحرية والاستقلال وتحقيق السلام العادل على اساس حل الدولتين، وعلى اساس الشرعية الدولية، إضافة الى أنها تكرس دعمها الثابت لاستكمال بناء مؤسسات الدولة.
وأضاف أن هذا الدعم استمر بتصويت ايطاليا لصالح قرار الجمعية العامة للمم المتحدة عام 2012 بقبول دولة فلسطين عضو مراقب في الامم المتحدة، كما صوتت لصالح رفع العلم الفلسطيني في الجمعية العامة عام 2015.
وأشار أبو دياك الى أنه تم تشكيل لجنة وزارية مشتركة عام 2012، وعقدت اجتماعها الاول في روما وتم توقيع 5 اتفاقيات في مجالات المشاورات السياسية، والعدل، والسياحة، والاقتصاد، وتم التوقيع على 11 اتفاقية في اجتماعها الثاني في مجالات متعددة من بينها الصحة، حيث تم الاتفاق على بناء مستشفى في حلحول ودورا بمحافظة الخليل، وغيرها من المجالات.
وأضاف "نحتفل اليوم بمناسبة مرور الذكرى الحادية والسبعين لاستقلال جمهورية ايطاليا والتصويت على الدستور الايطالي، وما زال شعبنا يدفع ثمن الحرية ويناضل بكافة الوسائل المشروعة، من اجل انهاء الاحتلال وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية، ولا زال اسرانا البواسل يخوضون اضراب الحرية والكرامة لليوم الـ 38 على التوالي، من اجل حقوقهم القانونية وتحقيق مطالبهم العادلة"، داعيا المجتمع الدولي ودولة ايطاليا وكافة المنظمات الحقوقية الى التدخل العاجل لإنقاذ حياتهم.
بدوره، قال القنصل الايطالي لدى دولة فلسطين فابيو سيكولولفيتش، إن ايطاليا تحتفل اليوم بذكرى يومها الوطني، كما تحتفل باليوم بالعلاقات الفلسطينية الايطالية التاريخية، والدعم الذي تقدمه لبناء مؤسسات الدولة، من أجل الوصول إلى حل الدولتين واعلان الاستقلال واقامة الدولة الفلسطينية.
وأشار الى أنه تم تشكيل لجنة وزارية مشتركة عام 2012، وتم توقيع عدة اتفاقيات في مجالات المشاورات السياسية والعدل والسياحة والاقتصاد، والصحة، والبنية التحتية، والعدل، والتعليم، وغيرها من المجالات التي تخدم البلدين.
Advertisements