السلطة: اسرائيل ترفض السماح بعلاج الاطفال

نشر بتاريخ: 28/06/2017 ( آخر تحديث: 28/06/2017 الساعة: 13:43 )
السلطة: اسرائيل ترفض السماح بعلاج الاطفال

بيت لحم - معا - حملت السلطة الفلسطينية، يوم الاربعاء، اسرائيل مسؤولية تدهور الكثير من الحالات المرضية في قطاع غزة والتسبب بوفاتها نتيجة رفض السماح لالاف المرضى بالعبور عبر معبر "ايرز" بيت حانون للوصول الى مستشفيات الضفة الغربية والقدس.
قال د. بسام البدري مدير دائرة التحويلات الطبية في المحافظات الجنوبية لغرفة تحرير معا ان الاحتلال يفرض قيودا مشددة على تصاريح التحويلات الطبية من قطاع غزة، ويرفض السماح لـ 50% من المرضى بالخروج من قطاع غزة.
وأوضح ان الوزارة تحول شهريا من قطاع غزة الى الضفة والقدس من 1600 - 1800 مريض ربعهم من مرضى السرطان، فيما ترفض اسرائيل شهريا اصدار تصاريح للمئات من اطفال ورجال ونساء دون مبررات تذكر.
وقال ان العديد من الاطفال توفوا بعد ان رفضت اسرائيل السماح لهم ولعائلاتهم بالعبور والوصول الى المستشفيات ما يهدد المئات من الحالات المرضية في الايام المقبلة.
ونفى البدري ما تناقلته وسائل الاعلام العبرية حول وقف السلطة التحويلات من غزة للضفة، مؤكدا ان موظفي دائرة التحويلات في غزة على رأس عملهم ويتلقون طلبات التحويلات كالمعتاد.

من  جهته نفى مصدر اسرائيلي تصريح السلطة الوطنية، وادعى ان اي احد من المسؤولين الفلسطينيين لم يتقدم بطلب لمرور اطفال عبر حاجز ايرز للعلاج.

وادعى المصدر "ان هذه التصريحات عبارة عن مناكفات سياسية بين فتح وحماس ".