الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

القوى الوطنية في محافظة الخليل التطورات في ضوء العدوان العسكري الشامل على قطاع غزة

نشر بتاريخ: 21/01/2008 ( آخر تحديث: 21/01/2008 الساعة: 19:20 )
الخليل - معا - عقدت القوى والفصائل الوطنية المؤتلفة في إطار منظمة التحرير الفلسطينية، إجتماعاً طارئاً، تناولت فيه مجمل التطورات السياسية والميدانية في ضوء العدوان العسكري الشامل على شعبنا في قطاع غزة الحبيب، وتشديد الحصار عليه. وبعد أن أكدت القوى على إدانتها الشديدة للعدوان الاسرائيلي، وحالة الصمت الدولي إزاء جرائم الحرب الاسرائيلية على شعبنا، وإنعدام التحرك ورد الفعل العربي والاسلامي، قررت ما يلي:

أولا:- دعوة جماهير شعبنا في محافظة الخليل، إلى أوسع تحرك واحتجاج شعبي متواصل، لادانة ورفض العدوان الاسرائيلي وما يقترفه من جرائم بحق شعبنا، وادانة الانحياز الامريكي السافر لممارسات وسياسات اسرائيل، عبر المسيرات والاعتصامات وكل أشكال الاحتجاج الشعبي في كل منطقة. وفي هذا السياق، تدعوا القوى الوطنية الى المشاركة في مسيرة الشموع الاحتجاجية التي تنطلق (الساعة السادسة والنصف مساء اليوم الاثنين من أمام جامعة القدس المفتوحة).

ثانيا:- مطالبة القيادة السياسية الفلسطينية، المسارعة الى وقف المفاوضات مع الطرف الاسرائيلي، ورهن استئنافها، بوقف العدوان على قطاع غزة واجتياح المدن والاعتقالات والاغتيالات والحصار والاستيطان. والقيام بأوسع تحرك على كل المستويات من أجل ممارسة الضغط الدولي والعربي على اسرائيلي لوقف عدوانها، وتأمين الحماية لشعبنا الفلسطيني. وفي هذا الشأن تدعم القوى الوطنية اعلان الرئيس محمود عباس من أجل الحوار الوطني وتجاوز الازمة الداخلية الفلسطينية.

ثالثا:- مطالبة قيادة حركة حماس، إتخاذ خطوات جادة وعاجلة، لانهاء حالة الحسم العسكري الذي أقدمت عليه في غزة، الأمر الذي يفتح الطريق فورياً لحوار وطني شامل، ينهي على وجه السرعة حالة الانقسام الفلسطيني، ويعيد اللحمة والوحدة لقوى شعبنا، لمواجهة العدوان وكل التحديات والمخاطر الماثلة أمام شعبنا. ووقف ورفض كل التحريضات والتصريحات التي تؤجج الخلافات وتمس الهيئات الشرعية الفلسطينية بكل أنواعها وألوانها، وكل ما من شأنه تعميق الانقسام الداخلي.

رابعا:- دعوة كافة قادة وقوى وفعاليات شعبنا ومقاومته ووسائل الاعلام والخطباء، للتوحد والترفع عن أي نوع من الخلافات، والارتقاء لمستوى تضحيات شعبنا ومصالحه العليا، وتفويت الفرصة على المتربصين بوحدة شعبنا وأمنه.


لجنة المتابعة للقوى الوطنية - محافظة الخليل