الخميس: 25/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

المطران حنا يستقبل وفدا من اساتذة جامعة النجاح

نشر بتاريخ: 10/10/2017 ( آخر تحديث: 10/10/2017 الساعة: 13:48 )
المطران حنا يستقبل وفدا من اساتذة جامعة النجاح
القدس -معا-  استقبل المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم الثلاثاء، وفدا من اساتذة جامعة النجاح الوطنية في كنيسة القيامة.
ورحب المطران بالوفد، مؤكدا على اهمية مثل هذه الزيارات التي تدل على تعلقنا كفلسطينيين بالمدينة المقدسة التي يستهدفها الاحتلال بوسائله المعهودة وغير المعهودة.
وقال" لقد تحولت مدينة القدس وبسبب الاعياد اليهودية الى ثكنة عسكرية حيث تغلق الكثير من الشوارع والبوابات المؤدية الى البلدة القديمة من القدس، موضحا اننا نحترم كافة الاعياد والمناسبات الدينية في كل الديانات  ولكن لا يجوز ان تتحول الاعياد والمناسبات الدينية اليهودية بالنسبة الينا كفلسطينيين الى كابوس، وهذا ما يحدث في هذه الايام وما يحدث في كثير من ايام السنة حيث تفرض  الاعياد اليهودية سياسات وممارسات من شأنها عرقلة حرية التنقل على السكان المقدسيين و غير المقدسين القادمين لزيارتها".
وأضاف ان الهدف من هذه الممارسات من قبل الاحتلال تتجلى في رغبته في تحويل الفلسطينيين والمقدسيين الى اقلية مهمشة. 
وبين" ان الاحتلال يستغل الاوضاع العربية المأساوية وانهماك العرب بصراعاتهم وخلافاتهم واوضاعهم الداخلية مستفيداً من الانقسامات الفلسطينية، ناهيك عن الانحياز الغربي لاسرائيل الذي يعتبر مناقضا لقيم حقوق الانسان ومنافيا للمبادىء والقيم والاخلاق السامية".
ووضع المطران الوفد في صورة الاوضاع في مدينة القدس، مجيبا على عدد من الاسئلة والاستفسارات حول مسألة العقارات المسيحية المستهدفة وخاصة في باب الخليل.
اما اعضاء الوفد فقد وجهوا التحية للمطران، مشيدا بمواقفه وحضوره ودفاعه عن القدس ومقدساتها وسعيه الدائم من اجل تكريس ثقافة الوحدة الوطنية والعيش المشترك في هذه الارض المقدسة.
وأشاروا الى تضامنهم مع  المطران ومع كافة الشخصيات الوطنية المقدسية المستهدفة والمهددة، مؤكدين أن القدس ستبقى في وجدانهم وسيدافعون عنها وينادون باستعادتها لكي تكون عاصمة للدولة الفلسطينية المستقلة.
كما تم تداول جملة من القضايا التعليمية والاكاديمية.
وتحدث المطران عن ضرورة الاهتمام بالمناهج الفلسطينية التعليمية .