استهداف الصحفيين: 8 إصابات واحتجاز واعتداءات بالضرب

نشر بتاريخ: 08/12/2017 ( آخر تحديث: 08/12/2017 الساعة: 23:52 )
استهداف الصحفيين: 8 إصابات واحتجاز واعتداءات بالضرب

رام الله - معا - رصدت نقابة الصحفيين استهدافا من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي للصحفيين اثناء تغطيتهم المسيرات التي عمت أرجاء الضفة الغربية وقطاع غزة، تنديداً بقرار الرئيس الأميركي اعتبار القدس عاصمة لدولة الاحتلال.
وأكدت النقابة إصابة الصحفي عمر أبو عوض، مصور ومدير مكتب تلفزيون فلسطين في محافظة أريحا، بعيار معدني مغلف بالمطاط في قدمه اليسرى، أثناء تغطيته للاحتجاجات على مدخل مدينة أريحا الجنوبي. كما أصيب الصحفي عادل أبو نعمة مراسل رويترز بقنبلة غاز استهدفته بشكل مباشر اثناء تغطيته للأحداث بذات الموقع.
وعند مدخل مدينة البيرة الشمالي، أصيب مراسل وكالة وفضائية معاً في رام الله فراس طنينة ومراسل فضائية المنار خالد الفقيه ومراسلة فضائية الميادين نسرين سلمي بالاختناق الشديد، متأثرين بكثافة قنابل الغاز السام التي وجهت الى الصحفيين والمواطنين خلال تغطيتهم في الموقع اليوم وأمس، فيما أصيب مراسل تلفزيون فلسطين علي دار علي برأسه ويده اثر استهدافه بالرصاص المغلف بالمطاط.
كما استهدف الاحتلال المصور الصحفي محمود فوزي برصاصة معدنية في المواجهات التي دارت في قرية كفر قدوم، قرب قلقيلية، نقل على إثرها للمستشفى لتلقي العلاج.
وأصيب المصور الصحفي احمد حسب الله بالاختناق الشديد جراء استشاقه للغاز السام، اثناء تغطيته للمواجهات شرق مدينة غزة.
وفي القدس المحتلة، استهدفت شرطة الاحتلال وجيشه الصحفيين بشكل مباشر اثناء تغطيتهم للتظاهرات في منطقة باب العمود، واعتدى افراد هذه القوات على الصحفيين بالدفع والضرب لمنع تغطيتهم للفعاليات الوطنية الفلسطينية في هذا الموقع.

كما اعتدت قوات الاحتلال على طاقم شبكة MBC الامريكية بالقدس .


واحتجزت قوات الاحتلال طواقم وسيارة تلفزيون فلسطين، عند مدخل مخيم العروب، قرب الخليل، ومنعتهم من تغطية المواجهات الدائرة هناك.