السبت: 22/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

د. جمال نزال: خطوات حماس في نابلس قد تكسر الجليد لكنها غير كافيه

نشر بتاريخ: 05/02/2008 ( آخر تحديث: 05/02/2008 الساعة: 22:06 )
رام الله -معا- في أول رد فعل على تصريحات قادة حماس في مدينة نابلس التي شجبوا فيها حسم حماس العسكري بغزة ودعوا إلى تسليم سلاح حركة حماس متعهدين باحترام السلطة وأمن المواطنين، اعتبر جمال نزال أن هذه هي الخطوة الأولى "لحماس الضفة" في الإتجاه الصحيح بعد طول انتظار.

ورحب القيادي في حركة فتح نزال بهذه الخطوة التي اعتبرها "نوعيه"، معتبرا أن ترجمتها إلى واقع وممارسة هو شرط إكتسابها مصداقية قد نبني عليها في المستقبل.

وحول سؤال ما إن كانت هذه الخطوة تكفي للحوار قال نزال : "لا شيء غير تراجع حماس عن الإنقلاب وإخلاء جميع المقرات المحتلة وإعادة بناء المهدوم منها (بما فيه ما تسببت حماس بجر إسرائيل إلى هدمه) سيكون قادرا على فتح الحوار من جديد".

وأما فيما يتعلق بقادة حماس في غزه فقد أكد نزال: "حتى لو جلبوا لنا القمر على صفيح من ذهب فلن يكفي ذلك للثقة بهم مجددا بعد التآمر على حياة الرئيس وتدمير السلطة في غزة".

وأكد أن تلبية حماس الغزيه لشروط الفصائل بخصوص الإعتذار والتراجع عن الإنقلاب قد يفتح نافذة فرص لتفكير جديد".