إعلان نتائج جائزة عبد المجيد شومان الدولية للقدس

نشر بتاريخ: 11/10/2005 ( آخر تحديث: 11/10/2005 الساعة: 18:01 )
القدس - معا - فاز الدكتور محمد غوشة عميد مؤسسة إحياء التراث والبحوث الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية بالجائزة التقديرية الأولى لمسابقة عبد المجيد شومان الدولية للقدس للعام 2005م، وذلك عن دراسته حول "الأوقاف على القدس وأكنافها" .

وتعد هذه الجائزة كبرى الجوائز التقديرية في العالم المخصصة لدراسة تاريخ القدس وتراثها الثقافي والحضاري، وكان وزير الأوقاف والشؤون الدينية سماحة الدكتور يوسف جمعة سلامة قد رشح الدكتور غوشة عميد مؤسسة إحياء التراث والبحوث الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف للتقدم لنيل هذه الجائزة لما توخاه في الباحث غوشة من اهتمام جاد في تاريخ القدس حيث إن له عدداً كبيراً من المؤلفات المنشورة حول تاريخ القدس وتراثها المعماري باللغتين العربية والإنجليزية،

وقد تقدم للمشاركة في هذه الجائزة عدد كبير من الأكاديميين والمهتمين من عدد مختلف من الدول، وحظيت الدراسة التي تقدم بها الدكتور محمد غوشة بتقدير لجنة التحكيم المؤلفة من عدد من المختصين من أكثر من دولة، ويذكر أن كلاً من الباحثة عبلة المهتدي والدكتور غسان محيبش قد فازا بربع الجائزة التشجيعية لكل منهما مناصفة تشجيعاً لهما ولسواهما من الباحثين عن بحثيهما وقفية خاصكي سلطان وأوقاف القدس في العهد البريطاني .

وتبلغ قيمة هذه الجائزة الدولية التي تأتي تقديراً لمسيرة عطاء في إحدى جوانب الاهتمام الخاصة بمدينة القدس خمسة وعشرون ألف دولاراً أمريكياً تمنح مرة كل عامين بحيث يحدد مجلس أمناء الجائزة موضوعاتها .

وقد تناول البحث الذي قام به الدكتور غوشة أوقاف القدس منذ العصر الأيوبي وحتى العصر الحديث ضمن مجلدات ثلاثة اشتملت على تحقيق لزهاء 1800 وقفية مستخرجة من سجلات المحاكم الشرعية والأرشيف العثماني وأرشيف مؤسسة إحياء التراث والبحوث الإسلامية .

ويعد فوز غوشة بهذه الجائزة ثالث فوز تحرزه مؤسسة إحياء التراث والبحوث الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف والشئون الدينية لهذا العام والحمدلله .