الأحد: 27/11/2022

رام الله- الاحتلال يقمع مسيرة ذوي الأسرى

نشر بتاريخ: 17/04/2018 ( آخر تحديث: 17/04/2018 الساعة: 18:01 )
رام الله- الاحتلال يقمع مسيرة ذوي الأسرى
رام الله- معا- اعتدى جنود الاحتلال اليوم الثلاثاء على الصحفيين بالقرب من المدخل الشمالي لمدينة البيرة، بالضرب وإلقاء قنابل الغاز السام نحوهم، خلال قمع قوات الاحتلال للصحفيين الذين كانوا يقومون بعملهم المهني في تغطية مسيرة سلمية لمناسبة يوم الأسير الفلسطيني، كما أصيب مواطنين بقنابل الغاز أحدهما بالرأس.

وأطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي قنابل الغاز بشكل متعمد على الصحفيين الذين كانوا بعيدين عن المشاركين في المسيرة.
وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز نحو المشاركين في المسيرة السلمية، التي انطلقت من ضاحية البالوع في البيرة، وتوجهت نحو حاجز المحكمة، المدخل الشمالي لمدينة البيرة، رغم عدم إلقاء أي حجر نحو جنود الاحتلال.
وشارك أكثر من 200 من أمهات الأسرى وزوجاتهم وبعض القيادات الوطنية، لاسيما المهتمين بقضية الأسرى في المسيرة السلمية، والتي حملت فيها أمهات الأسرى صور أبنائهن، ورفعوا الأعلام الفلسطينية.
وعقب قمع المسيرة السلمية، اندلعت مواجهات محدودة بين بضعة فتية وشبان، بالقرب من الحاجز، وبعيداً عن المسيرة السلمية، مع قوات الاحتلال، والتي أطلقت قنابل الغاز نحو الصحفيين والمتظاهرين وملقي الحجارة.