صور- اقتحام الاقصى واعتداء على منطقة باب الرحمة

نشر بتاريخ: 18/06/2018 ( آخر تحديث: 18/06/2018 الساعة: 14:33 )
صور- اقتحام الاقصى واعتداء على منطقة باب الرحمة
القدس- معا - اعتقلت قوات الاحتلال صباح الاثنين رئيس قسم الحراسة بالمسجد الأقصى المبارك، فيما قاموا بالعبث بمنطقة باب الرحمة شرقي الأقصى.
وأوضح فراس الدبس مسؤول العلاقات العامة والاعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية أن قوات الاحتلال اعتقلت رئيس قسم الحراسة في الأقصى عبد الله أبو طالب واقتادته الى مركز شرطة باب السلسلة.
وأضاف الدبس أن عدة أمور خطيرة وقعت في الأقصى اليوم بالتزامن مع اقتحامات المستوطنين له، حيث لم تسمح شرطة الاحتلال لحارس الأقصى من متابعة اقتحام مجموعات المستوطنين وأجبرته التواجد خلف القوات الخاصة فقط، كما تمركزت الشرطة فوق سطح باب الرحمة ومنعت الحراس من متابعة الأمور في المنطقة واحتجزتهم في منطقة معينة.
ومن جانب آخر قامت قوات الاحتلال منتصف ليلة أمس بتخريب تلة باب الرحمة "الجهة الشرقية للمسجد الأقصى" التي أعمرها المئات من المصلين خلال الأيام الأخيرة من شهر رمضان.
وعلمت وكالة معا أن قوات الاحتلال قامت باقتلاع أشجار الزيتون وتخريب المقاعد الحجرية والدرج في المنطقة.
واطلق مئات المصلين أواخر شهر رمضان حملة تحت شعار "باب الرحمة النا... رباط فخار تنظيف واعمار"، لإعمار منطقة باب الرحمة وتحسينها وتجميلها وتريبها.
وتمكن المصلون خلال عدة أيام من ترتيب منطقة باب الرحمة ووضع السلاسل الحجرية والمصاطب المرتفعة ومقاعد وطاولات حجرية إضافة الى غرس أشتال الزيتون.
ويشار أن جماعات الهيكل المزعوم تستهدف منطقة باب الرحمة بشكل خاص، حيث يتعمد كافة المستوطنين المقتحمين للمسجد التوجه الى منطقة باب الرحمة والقيام بصلواتهم وتلقي شروحات الهيكل المزعوم بحماية شرطة الاحتلال، لاعتقادهم أن باب الرحمة كان يستخدم مدخلا رئيسيا للهيكل.