صحيفة أمريكية: روسيا ستمتلك "قناة السويس" الخاصة بها

نشر بتاريخ: 10/09/2018 ( آخر تحديث: 10/09/2018 الساعة: 09:35 )
صحيفة أمريكية: روسيا ستمتلك "قناة السويس" الخاصة بها
بيت لحم-معا- مع بدء ظاهرة الاحتباس الحراري وذوبان الجليد في القطب الشمالي، يمكن أن يصبح طريق بحر الشمال "قناة السويس" الخاصة بروسيا.
وبحسب صحيفة "الواشنطن بوست"، فإن روسيا، تضع آمالا كبيرة على ذوبان الجليد في القطب الشمالي، لأنه بسبب ذلك، يمكن أن يصبح طريق بحر الشمال بديلا لقناة السويس، الأمر الذي سيقلل بشكل كبير من تكلفة النقل من أوروبا إلى آسيا وأمريكا.
وتشير الصحيفة إلى أن الخبراء يتوقعون أن تكون ظاهرة الاحتباس الحراري وذوبان الجليد في القطب الشمالي، بمثابة "خير كبير" لروسيا، حيث أن الجزء الأكبر من طريق بحر الشمال يعتبر منطقة اقتصادية روسية خالصة.
وبالتالي، فإن روسيا سوف تسيطر على طريق التجارة الاستراتيجي، بالإضافة إلى الحصول على أرباح مقابل الملاحة فيها وعمل كاسحات الجليد.
ووفقا للصحيفة، فعلى الرغم من الظروف الملاحية الخطيرة، حتى في فترة الصيف، فأن الميزة الكبرى من استخدام طريق بحر الشمال هو اختصار وقت الرحلات.
وتوضح الصحيفة أن السفينة، التي، على سبيل المثال، تنطلق من كوريا الجنوبية إلى ألمانيا، مستخدمة طريق بحر الشمال سوف تختصر تقريبا نصف الوقت، الذي ستحتاجه للمرور عبر طريق رأس الرجاء الصالح في جنوب قارة أفريقيا متجهة شمالا مرورا بـ "قناة السويس" المصرية للوصول إلى أوروبا.
وطريق البحر الشمالي هو الطريق الرئيسي للملاحة بالقطب الشمالي في روسيا، وهو أقصر طريق مائي بين الشرق الأقصى والجزء الأوروبي من البلاد. وأيضا الطريق يربط بين موانئ القطب الشمالي والأنهار الكبيرة في المنطقة الشمالية.
ويكتسب هذا الشريان الحيوي جاذبية خاصة الآن- حيث يذوب الجليد في القطب الشمالي ويخلق ممرات مناسبة لعبور سفن الشحن.