متدينون يهود يهاجمون رئيس هيئة القوى البشرية في الجيش الاسرائيلي

نشر بتاريخ: 15/10/2005 ( آخر تحديث: 15/10/2005 الساعة: 00:44 )
معا - قالت صحيفة هارتس الاسرائيلية اليوم ان عشرات من المتدينين اليهود هاجموا رئيس هيئة القوى البشرية في جيش الاحتلال الجنرال اليعزر سترين بالقرب من حائط المبكى ( حائط البراق في مدينة القدس ) في وقت متاخر من ليلة الجمعة.


واوضحت الصحيفة ان الجنرال سترن كان يرتدي الزي المدني وكان برفقة عائلته عندما احاط به العشرات من المتدينيين اليهود وقاموا بالصراخ عليه وشتمه وحاولوا منعه من الوصول الى الحائط لكن عددا من ضباط وافراد الشرطة الاسرائيلية سارعوا الى التجمع حوله وتشكيل حائط بشري حوله الا ان المتطرفون اليهود استمروا في مهاجمته وقاموا بالقاء الحجارة والقمامة واغراض اخرى باتجاهه لكن ستيرن لم يصب باذى في حين اصيب احد افراد الشرطة الاسرائيلية اصابة طفيفة لم تستدعي العلاج الطبي.


واشات الصحيفة ان المهاجمين كانوا متحاملين على ستيرن لدوره في تنفيذ الانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة الذي انتهى قبا اكثر من شهر ونصف ، وعلى الفور اخلت الشرطة الاسرائيلية ستيرن وعائلته من الموقع واحتجزت احد المشتبه فيهم بالبدء بتنفيذ الاعتداء على الجنرال الاسرائيلي .

من جانبه اصدر رئيس هيئة الاركان الاسرائيلي في الجيش الاسرائيلي دان حالوتس بيانا ادان فيه عملية الاعتداء على الجنرال اليعزر ستيرن. كما قال نائب وزير الجيش الاسرائيلي ان هذا الاعتداء امر غير مقبول.