الجمعة: 29/09/2023 بتوقيت القدس الشريف

النائب نبيل عمرو يحذر من انحدار الوضع الفلسطيني على نحو يأتى على ما تبقى من امال وتطلعات

نشر بتاريخ: 15/10/2005 ( آخر تحديث: 15/10/2005 الساعة: 14:50 )
بيت لحم- معا- حذر النائب نبيل عمرو من انحدار الوضع الفلسطينى الى درك يأتى على ما تبقى من امال وتطلعات على تواضعها.

جاء تحذير عمرو هذا فى مقالة نشرتها له صحيفة "الحياة الجديدة" الصادرة اليوم بعنوان "زيارة ابو مازن لواشنطن ..اسئلة ..ولا اجوبة ".

وقال عمرو ،:"إن نجاح مهمة ابو مازن فى واشنطن يعتمد على حدوث تقدم ملموس لجهة فتح المسار السياسى، وتقديم التسهيلات التى تعتبر البديل السياسي والمنطقى للعنف عوضا عن كونها حقا من حقوق المواطن ."

وانتقد عمرو ما وصفه بـ"التدهور المتسارع "فى اداء السلطة على صعيد حفظ النظام ، وتقديم الخدمات الجماعية ، وصيانة المرافق ،وتطوير الوضع الاقتصادى ،والاستعدادات المتثاقلة لانتخابات المجلس التشريعى .

واضاف عمرو: "إن شعور المواطن بالقلق جراء التقصير فى اداء المهام حتى البديهية منها سيكون مادة تستغل من قبل الاخرين ،للاكثار من الاسئلة بدل المبادرة الى تقديم اجوبة "

وتابع عمرو قائلا :"فى واشنطن سيسمع الاخ ابو مازن صدى ما يجرى هنا ،وسيسأل عن الاداء والالتزامات ، والانجازات ،دون ان يتخلى الامركيون عن تكرار تعهداتهم ،ولكن بلغة فيها من البرود،والتريث اكثر مما فيها الالتزام الفورى القاطع ."

وقال عمرو :"من لا يفلح فى دياره لايفلح فى ديار غيره ،وعيون العالم مفتوحة علينا ،ولا مجال لاخفاء التقصير ،او اختراع تفسيرات هى بالمحصلة لا تسمن ولا تغنى من جوع "