السبت: 20/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

ليبرمان يطلب من "الكابنيت" ضرب حماس

نشر بتاريخ: 04/11/2018 ( آخر تحديث: 06/11/2018 الساعة: 12:47 )
ليبرمان يطلب من "الكابنيت" ضرب حماس
بيت لحم - معا- قالت القناة العاشرة الإسرائيلية إن جلسة المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية "الكابنيت"، التي اجتمعت مساء اليوم الاحد، شهدت تبادل اتهامات بين وزير جيش الاحتلال افيغدور ليبرمان، وعدد من الوزراء الأعضاء في المجلس.
ووفق القناة التي قالت إن مصادرها من 3 وزراء شاركوا في الجلسة، فإن ليبرمان قد صرّح بأنه "يجب توجيه ضربة قوية لحركة حماس" فيما انتقد الوزراء أقواله كون أن تصريحاته "لا تتضمن خطة واضحة".
وأضافت القناة أن "وزراء ردوا على أقواله مؤكدين أن موقف ليبرمان غير مبرر"، مشيرة الى أن المجلس الوزاري المصغر يتجه نحو الموافقة على الاستمرار في جهود التهدئة التي تقودها مصر بين إسرائيل وحركة حماس.
وفيما يبدو أن إسرائيل وحماس تتجهان نحو اتفاق تهدئة برعاية مصري، وبعد الكشف عن تفاصيل من اتفاق التهدئة الذي لم يعلن عنه بعد رسميا، فإنه سيتضمن بعد 6 أشهر إدخال آلاف العمال الفلسطينيين من غزة الى إسرائيل وفق ما صرح به القيادي في حركة حماس احمد يوسف لوكالة معا يوم أمس.
وعن ذلك، قالت قناة "كان" الإسرائيلية، أن وزيري الأمن الداخلي والتعليم في حكومة الاحتلال يؤيدان إدخال العمال الفلسطينيين من غزة الى إسرائيل للعمل، رغم موقف جهاز الأمن العام الشاباك المعارض لذلك.
ووفق القناة، فإن وزير التعليم نفتالي بينيت زعيم حزب "البيت اليهودي اليمين" الداعم للاستيطان، قال في الجلسة "لا تحتاج إسرائيل إلى خنق السكان بل استهداف حركة حماس".
وأيد الوزير اردان من حزب "الليكود" الحاكم موقف بينيت قائلا إنه "يجب السماح للعمال بالدخول للعمل من أجل منع أي تدهور بقيادة حماس يقود الى عمل عسكري".