"مقاومة الجدار" تستجيب لمناشدة نشرت على معا

نشر بتاريخ: 27/12/2018 ( آخر تحديث: 27/12/2018 الساعة: 09:28 )
"مقاومة الجدار" تستجيب لمناشدة نشرت على معا
سلفيت- معا- قدمت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان مساعدة لعائلة ابراهيم أبو زيد من بلدة ديراستيا شمال غرب سلفيت، والتي تعاني بسبب ممارسات الاحتلال التعسفية بحقهم، والتي لم تتوقف منذ سنوات.
جاء ذلك بعد تقرير نشر على وكالة معا سلط الضوء على كافة الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال بحق العائلة من أجل تهجيرهم والسيطرة على المنزل.
رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الوزير وليد عساف قال لـ معا، إنه وبعد الاطلاع على التقرير ومعاناة العائلة وصمودها ضد الاحتلال ومدى تمسكهم بمنزلهم، والذي أصبح خرابا بسبب ممارسات الاحتلال، قدمت هيئة الجدار مساعدة لعائلة ابراهيم من أجل تأهيل وترميم المنزل.
واوضح عساف ان الهيئة تركز في خطتها على تعزيز صمود المواطنين والانتشار في المناطق المصنفة "ج"  التي تتعرض لانتهاكات واعتداءات من قبل جيش الاحتلال والمستوطنين، عبر تقديم كافة وسائل دعم وتعزيز الصمود لتمكين المواطنين من التصدي للمستوطنين وافشال مخططاتهم الاستيطانية.
ومن جانبه، شكر ابراهيم الوزير وليد عساف على وقوفه مع العائلة، شاكرا وكالة معا على نقلها معاناتهم للعالم واهتمامها بقضيتها، وإيصالها للمسؤولين.