Advertisements

الأعرج يبحث المنحة التركية لقطاع النفايات الصلبة

نشر بتاريخ: 21/01/2019 ( آخر تحديث: 21/01/2019 الساعة: 14:13 )
الأعرج يبحث المنحة التركية لقطاع النفايات الصلبة
رام الله- معا- بحث وزير الحكم المحلي حسين الأعرج، مع نائب القنصل التركي العام في فلسطين ايكت ريندا، المنحة التي يرغب في تقديمها اتحاد البلديات التركية لقطاع النفايات الصلبة وتحديدا دعم توفير عدد من الآليات والمعدات لجمع النفايات الصلبة.
بدوره، أشاد الأعرج بالعلاقات التاريخية بين فلسطين وتركيا وعلاقات التوأمة بين البلدين في العديد من المجالات الحيوية، مثمناً وقوف تركيا الدائم إلى جانب القضية في كافة المحافل الإقليمية والدولية.
وأكد الأعرج أن الحكومة الفلسطينية تولي أهمية بالغة لقطاع النفايات الصلبة نظراً لأهمية هذا القطاع، كما أن الوازرة خطت خطوات استراتيجية متقدمة للتعامل مع هذا القطاع بالتعاون مع الجهات والوزارات ذات العلاقة، حيث تعمل الوزارة وفق ما جاء بالاستراتيجية الوطنية للنفايات الصلبة والتي أقرها مجلس الوزراء.
وأشار الأعرج إلى أن الوزارة ستطلق قريبا حملة توعوية إعلامية شاملة لكيفية التعامل مع النفايات الصلبة وإدارتها، والتركيز على أهمية فصل النفايات من مصدرها من أجل تسهيل التعامل معها ومعالجتها.
وبين الأعرج أن هناك جهات ودول مانحة تعمل على دعم قطاع النفايات الصلبة ومجالس الخدمات المشتركة، معرباً عن أمله في أن يستمر الدعم التركي لهذا القطاع مستقبلاً، مشيداً بدور سفارة دولة فلسطين في تركيا وبذلها مساعي حثيثة لتفعيل هذا الجانب.
بدوره، أكد نائب القنصل التركي على عمق العلاقات التاريخية والأخوية التي تربط بين البلدين، مشيراً إلى أن القنصلية على استعداد كامل للتعاون مع الوزارة لتحديد طبيعة المنحة المقدمة وآلية تنفيذها، وذلك بالتعاون الكامل مع وزارتي الخارجية في كلا البلدين.
Advertisements

Advertisements