اغلاق مداخل المحافظة: اصابة فتى وطفل في اعتداءات للمستوطنين والجيش في الخليل

نشر بتاريخ: 17/10/2005 ( آخر تحديث: 17/10/2005 الساعة: 09:09 )
الخليل- معا- أصيب فتى فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي في بلدة ترقوميا جنوب الخليل, كما أصيب طفل بالاختناق جراء الغاز الذي اطلقه جنود الاحتلال في بلدة حلحول شمال المدينة, وفي ذات السياق هاجم المستوطنون منازل المواطنين قرب مستوطنة كريات اربع دون ان يبلغ عن اصابات, وفرضت قوات الاحتلال اغلاقا مشددا على مداخل محافظة الخليل.

وأفاد مراسلنا في الخليل أن الفتى حسني عمر المرقطن ( 15 عاما) اصيب برصاصة في يده خلال مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال التي اقتحمت بلدة ترقوميا مساء أمس, ونقل الفتى الى مستشفى عالية في المدينة للعلاج.

وفي بلدة حلحول شمال الخليل اصيب الطفل عيد باسم سويطي ( 4 شهور) باختناق جراء استنشاقه الغاز الذي اطلقته قوات الاحتلال باتجاه المواطنين الفلسطينيين على حاجز الحواور المقام على مدخل البلدة الجنوبي.

واعتدى مستوطنو متطرفون من مستوطنة كريات اربع في الخليل ليلة أمس على منازل المواطنين المجاورة للمستوطنة, وأكد شهود عيان ان المستوطنين أطلقوا النار باتجاه منزل المواطن سعيد الحرباوي دون ان تقع اصابات في الارواح.

وفي ذات السياق اغلقت قوات الاحتلال اليوم الاثنين مداخل مدينة الخليل والبلدات والقرى المجاورة, ونصبت الحواجز العسكرية التي منعت تنقل المواطنين واعادتهم من حيث قدموا, وأفاد مراسلنا ان القوات الاسرائيلية نصبت حواجز عسكرية في منطقة الجسر على المدخل الشمالي لمدينة الخليل, والحواور ومخيم الفوار وعلى مدخل بلدة ترقوميا جنوب المحافظة.