إسرائيل تتلذذ في تعذيب أسير فلسطيني مريض نفسيا من مدينة جنين فى معتقل سالم

نشر بتاريخ: 04/06/2005 ( آخر تحديث: 04/06/2005 الساعة: 14:15 )
عبر الاسري عن انزعاجهم من تصرف ادارة سجن سالم العسكري " شمال الضفة الغربية وعددهم (20) أسير، من الوضع المأساوي والصعب الذي يمر به الأسير محمد من مدينة جنين والذي يُعاني من مرض نفسي متفاقم للغاية، حيث يجد صعوبة في التكلم، كما أنه يقوم بالصراخ المُستمر، والتبول اللاإرادي مما سبب ضغط نفسي لدى المعتقلين، كما تسبب الأسير في إشعال حريق بالغرفة الموجود فيها وهو لا يعلم ما الذي يفعله.
وأكد الأسرى إن إدارة مركز "سالم" لم تراعي وضعه الصحي، بل على العكس تماما حيث يقوم الجنود بالصراخ عليه وشتمه من اجل استفزازه".
ومن جهة أخرى أشار فايز الزربا محامي جمعية أنصار السجين إلى أن الأسرى في مركز "سالم" يخوضون إضرابا عن الطعام منذ يومين من اجل تلبية مطالبهم الأساسية". مؤكدا أن الأسرى هناك يعيشون ظروف صعبة بسبب سوء التغذية وعدم نقلهم إلى السجون بعد تحديد وضعهم القانوني، بالإضافة إلى المعاملة السيئة التي يلقونها من قبل الإدارة وقيام الجنود بالصراخ المستمر في وجوههم وتحديدا في وقت معين وهو وقت الفورة عند الساعة (5) صباحاً.
وأشار المحامي إنه يوجد من بين الأسرى الشبل حسن محمد حشاش من مخيم بلاطة للاجئين الفلسطينيين شرق مدينة نابلس الذي يعاني من دوخة مستمرة.
وناشد الأسرى مؤسسات حقوق الإنسان التركيز على قضيتهم بشكل كبير وفعال وذلك بسبب أوضاعهم المأساوية التي تأتي ضمن الممارسات والضغوطات التي تقوم بها إدارة السجن.