Advertisements

احتجاجا على سياسة بلدية الاحتلال- صلاة الجمعة في بلدة سلوان

نشر بتاريخ: 08/02/2019 ( آخر تحديث: 08/02/2019 الساعة: 17:19 )
احتجاجا على سياسة بلدية الاحتلال- صلاة الجمعة في بلدة سلوان
القدس- معا - أدى العشرات من المقدسيين صلاة الجمعة اليوم، في خيمة "البستان" ببلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى المبارك، احتجاجا على سياسة بلدية الاحتلال في مدينة القدس، الهادفة لتفريغ المدينة من سكانها من خلال هدم المنازل وتشريد أصحابها.

وقال الشيخ رائد دعنا في خطبة الجمعة أن سياسات بلدية الاحتلال ظالمة بحق الإنسان الفلسطيني، ورغم ذلك فالمقدسي سيواصل صموده في المدينة المقدسة.


وأضاف الشيخ دعنا أن الخطبة البيوت تُقام في بلدة سلوان، الحامية الجنوبية للمسجد الأقصى المبارك، لنبين ونثبت أن هذه الأرض هي أرض عربية إٍسلامية، وبلدة سلون هي وقف إسلامي.

وخلال خطبة وصلاة الجمعة تواجد شرطة الاحتلال في المكان في محاولة لاستفزاز المصلين.

وأكدت القوى ولجان بلدة سلوان أن بلدية الاحتلال ومنذ مطلع العام الجاري صعدت من أوامر الهدم في مدينة القدس عامة وسلوان بشكل خاص، حيث الاقتحامات الاسبوعية للبلدة وتوزيع اخطارات الهدم والاستدعاءات للبلدية، وفي المقابل تفرض على الاهالي هدم منازلهم أو أجزاء منها أو منشآتهم التجارية بأيديهم مهددة بفرض غرامات مالية في حال عدم تنفيذ الاوامر.
Advertisements