هنية يتحدث للصحفيين: 24 ساعة حاسمة والمصالحة والقاهرة

نشر بتاريخ: 04/03/2019 ( آخر تحديث: 04/03/2019 الساعة: 16:27 )
هنية يتحدث للصحفيين: 24 ساعة حاسمة والمصالحة والقاهرة
غزة- معا - قال اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أن حماس لا يعنيها من يحكم اسرائيل فجميع قادتها ولغوا في الدم الفلسطيني.
وأكد هنية خلال لقاء مع الصحفيين، يوم الاثنين، أن حماس مثل كل الوطنيين تفضّل قلع كل الاحزاب الاسرائيلية وأن يذهب الاحتلال بلا رجعة.
وأضاف "ليس لنا خيارات تفضيلية في التركبيبة الداخلية الاسرائيلية فجميع الاحزاب تعتمد على برامج لا توجد فيها فروقات في القضايا الاساسية ونحن لا نخشى أيه مغامرات لنتنياهو في غزة او غيرها ونحن على درجة عالية من الانتباه والمتابعة والمقاومة عيونها مفتوحة على كل الثغور".
وأوضح هنية "اذا فكر الاحتلال بأي مغامرة في غزة فإنه سيدفع ثمنا قد يطيح به بالكامل ومن اراد أن يؤذي غزة فإن غزة ستؤديه".
وفي سياق متصل، ارجع هنية أسباب تأخره في مصر لاكثر من ثلاثة أسابيع الى حجم الملفات التي جرى بحثها مع القيادة المصرية.
وأشار هنية الى ان ملف المحررين الاربعة من كتائب القسام اخذ وقتا طويلا حتى الوصول الى النهاية السعيدة، نافيا أن تكون حماس دفعت أي ثمن لهذه العودة التي شملت اربعة معتقلين اخرين من غير حماس.
واعتبر هنية ان ضحامة الملفات واهميتها استغرقت وقتا طويلا من الجلسات، اضافة الى محاولة الحركة تنمية العلاقة مع الشعب المصري ومشيخة الازهر.
وقال هنية ان المخابرات المصرية ستستأنف جهودها قريبا في ملف التهدئة مع الاحتلال مشيرا الى ان الساعات الـ24 الجارية ستوضح طبيعة المرحلة الجديدة.