Advertisements

عبد الهادي يطلع سفير الصين على آخر المستجدات

نشر بتاريخ: 14/05/2019 ( آخر تحديث: 20/05/2019 الساعة: 08:24 )
عبد الهادي يطلع سفير الصين على آخر المستجدات
دمشق- معا- أطلع مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، اليوم الثلاثاء، سفير جمهورية الصين الشعبية لدى سوريا فونغ بياو، على تطورات الأوضاع في فلسطين.
واستعرض عبد الهادي خلال اللقاء الذي عقد في مقر السفارة الصينية بدمشق، الأوضاع السياسية الراهنة والتحديات الكبيرة التي تواجه القضية الفلسطينية، والانتهاكات الإسرائيلية على الأرض والمقدسات الدينية.
وتطرق إلى سياسة الولايات المتحدة الأمريكية الكارثيّة اتجاه القضية الفلسطينية وشراكتها ودعمها للاحتلال عبر اتخاذها مجموعة من القرارات الأحادية وغير المسؤولة الهادفة إلى إعادة ترتيب المنطقة وتحقيق مصالح اليمين الإسرائيلي المتطرف، مشيراً إلى ما سرب أخيراً حول مشروع فلسطين الجديدة ( صفقة القرن)، الذي يعد وسيلة لفرض اسرائيل كقوة تتحكم بالمنطقة ومقدراتها وثرواتها. مؤكداً الرفض المطلق من الرئيس محمود عباس لهذه الخطة لآنها لمصلحة إسرائيل فقط وهي نفذت ولم يتبقى سوى إعلانها.
بدوره، أكد السفير فونغ بياو، أن الصين تضع القضية الفلسطينية ضمن أولوياتها وتعمل بشكل مستمر لدعم ومساندة الشعب الفلسطيني في جميع القطاعات وعلى جميع المستويات، خاصة حقه بإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية. كما تدعم الرئيس محمود عباس لعقد مؤتمر دولي للسلام على اساس الشرعية الدولية خاصة أن المبادرة الصينية للسلام في الشرق الأوسط تتطابق مع مبادرة الرئيس عباس.
وحول "صفقة القرن" قال سفير الصين: إذا لم تلب الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني لن يكتب لها النجاح.
وحول الأزمة السورية أكد الطرفان على ضرورة الحفاظ على وحدة الأراضي السورية واستقلالها وسيادتها ودعمها لمواصلة مكافحة الإرهاب ودعم إعادة الإعمار ورفع العقوبات التي تمس حياة الشعب السوري.
Advertisements

Advertisements