الليكود يستعد للانتخابات- نتنياهو: لا حاجة لجرنا إلى انتخابات اخرى

نشر بتاريخ: 26/05/2019 ( آخر تحديث: 28/05/2019 الساعة: 08:42 )
الليكود يستعد للانتخابات- نتنياهو: لا حاجة لجرنا إلى انتخابات اخرى
بيت لحم-معا- هل ستكون الجلسة الأخيرة للحكومة ؟ فقبل ثلاثة أيام من الموعد النهائي لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لإعلان حكومته الخامسة، بعد ان استنفذ المدة القانونية الأساسية وحصل على مهلة إضافية لتشكيل الحكومة، غير ان جهوده تواجه مصاعب جمة حتى هذه اللحظة ومن غير المؤكد ان نتنياهو سيتمكن من التوصل الى صيغة توافق بين الأحزاب التي من المتوقع ان تنضم الى الائتلاف الحكومي.
من جهتهم قال كبار مسؤولي حزب الليكود أنهم يستعدون لاحتمال حل الكنيست إذا لم يحدث تقدم.
وستجتمع أمانة حزب الليكود اليوم للموافقة على إلغاء الانتخابات التمهيدية لقائمة الحزب وقيادته في أعقاب الصعوبات في مفاوضات الائتلاف، لأن دستور الليكود ينص على أنه يجب إجراء الانتخابات التمهيدية قبل الانتخابات العامة.
وقال نتنياهو في افتتاح اجتماع الحكومة: "لا أعتقد أن الدولة يجب أن تُجر إلى انتخابات إضافية، لكن يبدو أن هناك من يريدها".
واضاف نتنياهو": "أعتقد أنه بحسن نية، يمكننا حل المشكلة ".
ويدور محور الخلاف الأساسي بين مركبات الائتلاف الحكومي المتوقع، بين حزب "يسرائيل بيتينو" (5 مقاعد) بزعامة ليبرمان من ناحية وبين الأحزاب المتدينة من ناحية أخرى ولا سيما حزب "يهودوت هتوراة" (8 مقاعد) وحزب "شاس" (8 مقاعد).
أما محور الخلاف فهو حول قانون التجنيد، وتحديدا فيما يتعلق بالخدمة العسكرية لأبناء المدارس الدينية الذين لا يرغبون بأداء الخدمة العسكرية نظرا لأنهم منخرطون في دراسة التعاليم التوراتية، بينما يصر حزب "يسرائيل بيتينو" العلماني على "التساوي في تحمل الأعباء" أي عدم استثناء أبناء المدارس الدينية من أداء الخدمة العسكرية الإلزامية.