Advertisements

المحكمة الدستورية تُثمّن دور جامعة القدس المفتوحة في إثراء مكتبتها

نشر بتاريخ: 11/06/2019 ( آخر تحديث: 11/06/2019 الساعة: 18:07 )
رام الله -معا- ثمنت المحكمة الدستورية العليا دور جامعة القدس المفتوحة في إثراء مكتبتها وذلك لتقديمها مئات الكتب العلمية القيمة والمنشورات الصادرة عنها إهداءً منها لمكتبة المحكمة الدستورية العليا خلال زيارة وفد من الجامعة مقر المحكمة اليوم الثلاثاء.
وسلّم الوفد الذي ترأسه نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية أ. د. مروان درويش رئيس المحكمة الدستورية العليا أ. د. محمد الحاج قاسم (328) كتابًا من منشورات جامعة القدس المفتوحة.

وتقدم أ.د. الحاج قاسم بوافر الشكر والتقدير للوفد على هذا الإهداء القيّم والمبادرة المميزة، مضيفًا أن مجموعة الكتب هذه تُثري مكتبة المحكمة الدستورية، كما قدم الشكر للجامعة ممثلة برئيسها أ. د. يونس عمرو على تعاونه المتواصل مع المحكمة الدستورية العليا ومختلف المؤسسات الوطنية.

وبيّن أ. د. الحاج قاسم أن المحكمة بصدد توقيع اتفاقية تعاون مع جامعة القدس المفتوحة من ضمنها توفير تدريب لطلبة الجامعة وتبادل الخبرات والتعاون في العديد من المجالات، كما أشار إلى أن المحكمة ركن سيادي كبير في الوطن، وعلى الرغم من أنها بدأت بإمكانيات بسيطة إلا أنها تطورت بشكل كبير وتسعى إلى تطوير عملها بكل ما يتاح لها من إمكانيات، مبينًا أن الهدف من وجودها هو حماية الكينونة الفلسطينية.

من جانبه نقل أ. د. مروان تحيات رئيس الجامعة إلى أ. د. محمد الحاج قاسم، وقال إن هذا جزء من دور الجامعة تجاه مؤسسات المجتمع وعلى رأسها المحكمة الدستورية العليا عبر تقديم كتب قيمة من منشورات جامعة القدس المفتوحة لإثراء مكتبة المحكمة الدستورية.

وأضاف أن جامعة القدس المفتوحة متقدمة في مجال بناء الأنظمة الالكترونية المحوسبة وبنت أنظمتها الخاصة بالتسجيل والمالية والموارد البشرية، وهي مستعدة للتعاون مع المحكمة الدستورية العليا في المجالات ذات العلاقة.

وشارك في تسليم الكتب من الجامعة مدير دائرة الموارد البشرية د. طارق المبروك ومدير دائرة اللوازم والمشتريات في الجامعة أ. راضي عثمان، فيما حضر تسليم الكتب أمين عام المحكمة الدستورية أ. أحمد حنون، ومدير ديوان رئيس المحكمة أ. يحيى فحماوي، والمستشارة القانونية المساعدة ورئيسة قسم المكتبة القانونية في المحكمة أ. جميلة قبج.
Advertisements

Advertisements