Advertisements

نتنياهو: لا حصانة لمطلقي الصواريخ

نشر بتاريخ: 19/07/2019 ( آخر تحديث: 19/07/2019 الساعة: 10:26 )
نتنياهو: لا حصانة لمطلقي الصواريخ
القدس - معا - وجه رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو رسالة تهديد الى حزب الله قائلا : "لا نريد الحرب ولكن إن فرضت علينا الحرب سنضرب أعداءنا ضربة حاسمة".
واضاف نتنياهو مساء الخميس خلال مراسم احياء ذكرى حرب لبنان الثانية "حيدنا في عملية "الدرع الشمالي" الأنفاق الإرهابية التي حفرها حزب الله على مدار سنوات باتجاه أراضينا. لا أريد أن أوسع الحديث هنا عن عمليات أخرى نقوم بها والمفاجأة ستأتي في موعدها المناسب.".
وقال "ان الأوان للعالم المتنور أجمع أن يدرك الخطر المتمثل بإيران وبحزب الله. آن الأوان للعالم أجمع أن يقف ضدهما. للأسف هذا لا يحدث بعد بشكل كاف وقد قلت إن حتى لو اضطررنا لمواجهة إيران ووكلائها لوحدنا - سنقوم بذلك. هكذا نتحرك في سوريا من أجل منع تموضع قوات عسكرية إيرانية هناك. لن نسمح بتكرار المشهد اللبناني في سوريا".
واكد ان حكومته لن "تعطي أي حصانة لأولئك الذين سيطلقون الصواريخ على إسرائيل حتى لو اختبأوا في مناطق مكتظة بالسكان. سنفعل كل ما بوسعنا من أجل تجنب المس بالأبرياء ولكن لن نعطي الحصانة لمطلقي الصواريخ ولمن يقف وراءهم - ليس في لبنان وليس في غزة وليس في أي مكان آخر".
وحول تصريحات امين عام حزب الله حسن نصر الله قال نتنياهو "إذا اضطررنا لخوض حرب أخرى سنتحرك بقوة هائلة وسنضمن انتصارنا".
وكان الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله قال إن المقاومة مازالت أقوى من أي زمن مضى وتطورت وتقدمت، مؤكداً أن تطور القوة الصاروخية للمقاومة والصواريخ الدقيقة تثير هاجس الاسرائيلي.
ولفت نصر الله في مقابلة تلفزيونية على قناة المنار إلى أن كل محاولات قادة إسرائيل لترميم الثقة بالجيش بعد حرب تموز لم تنجح وهناك تراجع بالقوة البرية.
كذلك شدد نصر الله على أن "المقاومة قادرة على إعادة اسرائيل إلى العصر الحجري بتدمير هذه المنطقة التي هي تحت مرمى صواريخنا".
Advertisements

Advertisements