السفير نوفل: قد نستورد البترول الروسي

نشر بتاريخ: 24/08/2019 ( آخر تحديث: 29/08/2019 الساعة: 09:38 )
السفير نوفل: قد نستورد البترول الروسي
كازان- موفد معا- قال سفير فلسطين لدى روسيا الاتحادية عبد الحفيظ نوفل، ان الحكومة الفلسطينية قد تستورد البترول الخام الروسي واعادة تكريره في دولة عربية، وهذا يأتي ضمن توجهات الرئيس ورئيس الحكومة والحكومة نحو الانفكاك الاقتصادي عن اسرائيل.
وقال السفير نوفل لموفد معا محمد العويوي، خلال جول له في مسابقة المهارات العالمية والتي تقام في مدينة كازان الروسية، قال:" اللجنة الحكومية المشتركة الروسية الفلسطينية ستعقد اجتماعا الرابع في شهر تشرين الاول المقبل في العاصمة الروسية موسكو، بهدف تطوير العلاقات الاقتصادية الثنائية بين البلدين وبحث سبل زيادة حجم التبادل، وسيضم الوفد الفلسطيني عدد كبيرا من ممثلي الحكومة والقطاع الخاص من اتحاد الغرف والغرف والاتحادات الاقتصادية المختلفة ، ومهمتنا في السفارة فتح القنوات وتعزيزها بهدف استمراراها وهذه النشطات ستنكعس بشكل ايجابي على التنمية الفلسطينية بشكل عام".
واضاف:" وفي هذا لاطار هناك شركة فلسطينية تعمل في مجال الادوية وصلت الى مراحل متقدمة من مفاوضاتها مع شركة روسية لتصنيع الادوية، وسيتم خلال الفترة النقبلة توقيع اتفاقية انشاء شركة فلسطينية روسية لتصنيع الادوية، وتزامنا مع عقد اللجنة المشتركة اعمالها في موسكو سيتم افتتاح معرض لصناعة الاحذية ، فالسوق الروسي سوق واعد للاحذية الفلسطينية".
كما وتحدث السفير نوفل، عن اقامة مؤتمر للسياحة في مدينة بيت لحم قبل نهاية هذا العام بهدف رفع عدد السياح الروس من نصف مليون نحو مليون. وقال :" لقد طلب منا الرئيس بوتين شخصيا زيادة عدد السياح الى مليون سائح روسي وسنعمل جاهدين على انجاز هذا التحدي الكبير، الذي سيساهم بشكل او بآخر في دفع غجلة التنمية الفلسطينية".
وسيقام خلال الفترة المقبلة الاسبوع الثقافي الروسي في فلسطين ، وهذا ياتي في اطار تعزيز العلاقات الثنائية بين فلسطين وروسيا بما يخم مصلحة القضية الفلسطينية واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف على حدود الرابع من حزيران لعام 1967.

يمكنكم متابعة المزيد من تصريحات السفير عبد الحفيظ نوفل ، من خلال متابعة برنامج معا 24 يوم غد الاحد.