الأربعاء: 28/10/2020

صالح خرج مهاجرا فأصبح مفقودا

نشر بتاريخ: 31/08/2019 ( آخر تحديث: 31/08/2019 الساعة: 17:48 )
صالح خرج مهاجرا فأصبح مفقودا
غزة- معا- منذ اثني عشر يوما، يواصل متضامنون محليون التوافد على عائلة حمد في بلدة بيت حانون، للتعبير عن تضامنهم مع الأسرة التي تجهل مصير نجلها.
واختفت أثار، المفقود صالح كمال حمد من سكان بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، خلال محاولته الهجرة الى اوروبا في جمهورية البوسنة والهرسك.
ووجه والده مناشدة قال فيها: "انا والد المفقود صالح كمال حمد يبلغ من العمر 20 عاما من قطاع غزة من مدينة بيت حانون... ابني فُقدت اثاره قبل 12 يوما في نهر البوسنة.. لا اعلم عنه شيء".

وأضاف "لا انام لا انا ولا والدته ولا اخواته ولا اصدقائه.. لا نعرف طعم النوم،، والبيت يسوده الالم والحسره... لا اريد ان اخسر ابني، ارجوكم. انشروا هذه المناشدة.. عسى ان تصل لاحد يدلنا عليه".
وأكمل: "اتمنى من الله ان لا تذوقوا النار التي تكويني الأن من الداخل، اموت كل يوم عشرات المرات، استحلفكم بالواحد الاحد أن تنشروا وترسلوا هذه المناشدة لكل اصدقائكم بالخارج... يارب يطمني عليك يابا يا صالح".
وفُقد صالح مع عدد من الفلسطينيين عند محاولتهم عبور النهر.