مصلحة سجون الاحتلال ترفض ترجمة إجراءاتها إلى اللغة العربية

نشر بتاريخ: 04/09/2019 ( آخر تحديث: 04/09/2019 الساعة: 08:30 )
مصلحة سجون الاحتلال ترفض ترجمة إجراءاتها إلى اللغة العربية
بيت لحم- معا- رفضت ما تسمى إدارة مصلحة سجون الإحتلال، تلبية الطلب المقدم لها بخصوص ترجمة إجراءاتها إلى اللغة العربية.

وقالت جمعية "حقوق المواطن" الإسرائيلية، إن ما تسمى "مصلحة السجون" رفضت الاستجابة لمطلبها، المتعلق بترجمة إجراءاتها للغة العربية لأن قانون القومية لا يلزمها بذلك.

وفي حديث مع صحيفة "هآرتس" العبرية أشارت الجمعية إلى "أن نحو ستين بالمائة من الاسرى، من العرب، وأن غالبيتهم لا يجيدون اللغة العبرية، ما قد يمس بقدرتهم على استنفاد حقوقهم".

وأوضحت أن من بين مستخدميها، يوجد من يتكلمون باللغة العربية أيضا، وهم يساعدون الاسرى.

وأشارت المصلحة، إلى وجود يافطات باللغة العربية حول الحقوق والواجبات بداخل السجون الإسرائيلية، ويمكن للاسرى الاستفادة منها أثناء الاعتقال.