Advertisements

اسرائيل تفرض شروطا على المزارعين للوصول الى اراضيهم

نشر بتاريخ: 09/09/2019 ( آخر تحديث: 10/09/2019 الساعة: 08:10 )
اسرائيل تفرض شروطا على المزارعين للوصول الى اراضيهم

بيت لحم-معا- اعلنت اسرائيل انها لن تسمح لاصحاب الاراضي الوصول الى اراضيهم في قرية برقة جنوب جنين من دون تنسيق، حيث كانت مستوطنة "حومش المخلاة" بحجة منع الاحتكاك مع المستوطنين الذين يواصلون اقتحام المنطقة .
وفي ردها على الالتماس الذي قدمه ملاك الأراضي ونوقشت في المحكمة العليا يوم الاثنين ، اعترفت اسرائيل بأن المستوطنين يواصلون اقتحام المنطقة بشكل غير قانوني مع غياب قوة عسكرية دائمة هناك وتم فتح أربع حالات احتكاك فقط وأغلقت حالتان لعدم كفاية الأدلة. وفق تقرير موقع "والاه العبري".
وتم إخلاء مستوطنة حومش، كجزء من خطة فك الارتباط في عام 2005 وتم حظر دخول اهالي القرية للمكان لكن في عام 2013 ، وبعد ان تقدم الاهالي بعريضة، أعلنت اسرائيل أنها ستسمح للمالكين الفلسطينيين بالوصول إلى أراضيهم. ومع ذلك، في الممارسة العملية، هناك وجود متزايد للمستوطنين الذين يواصلون اقتحام المنطقة بصحبة اعضاء كنيست.
في أيار (مايو) 2018 ، خلال محاولة قامت بها منظمة"ييش دين" لمساعدة ملاك الأراضي على الوصول إلى أراضيهم. ولكن من أجل الوصول إلى الأراضي "في قلب مستوطنة حومش التي تم إخلاؤها" ، سيُطلب من الفلسطينيين الاتصال بما يسمى الادارة المدنية في وقت الدخول، للتحقق من عدم وجود خوف من الاحتكاك هناك، حيث يقتحم المستوطنون المنطقة وليس هناك قوة عسكرية دائمة.
ويواصل المستوطنون اقتحام المنطقة سالفة الذكر والاعتداء على الفلسطينيين هناك حيث سجلت عدة حوادث اعتداء من قبل المستوطنين .

Advertisements

Advertisements