خبر عاجل
إصابة شاب برصاص الاحتلال على حاجز جبارة جنوب طولكرم

السفير عبد الهادي يبحث مع سفير كوريا الديمقراطية الشعبية آخر المستجدات

نشر بتاريخ: 19/09/2019 ( آخر تحديث: 24/09/2019 الساعة: 08:29 )
السفير عبد الهادي يبحث مع سفير كوريا الديمقراطية الشعبية آخر المستجدات
دمشق - معا - التقى السفير أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم الخميس مع سفير جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية مون جونغ نام في مقر السفارة الكورية بدمشق.
وفي بداية اللقاء أكد السفير أنور عبد الهادي على عمق العلاقة التاريخية التي تربط بين البلدين .
واستعرض عبد الهادي خلال لقائه الأوضاع الراهنة والتطورات الأخيرة في فلسطين، والمستجدات السياسية على الساحة الفلسطينية، والانتخابات الإسرائيلية وما يتبعها من انتهاكات وحشية اتجاه أبناء شعبنا التي يتم استخدامها كدعاية انتخابية والتي كان آخرها إعدام المواطنة آلاء وهدان 28 عاما، بإطلاق النار عليها مباشرة من قبل جنود الاحتلال قرب حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة، وتركها تنزف حتى الموت.
كما أشار عبد الهادي إلى انتهاكات دولة الاحتلال تأتي بسبب التحالف الاستراتيجي الإسرائيلي- الأميركي، والخطوات والقرارات الأميركية اللامسؤولة تجاه القضية الفلسطينية.
مشيراً عبد الهادي إلى أن الإدارة الأميركية نكثت بكافة التزاماتها ووعودها تجاه عملية السلام، وتنكرت لكل الحقوق الفلسطينية من خلال إعلانها واعتدائها الصارخ على الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني، مؤكداً على ضرورة دعم رؤية الرئيس محمود عباس حول عملية السلام والخطة التي طرحها أمام مجلس الامن لعقد مؤتمر دولي للسلام وتشكيل آلية دولية متعددة الاطراف لرعاية عملية السلام، وصولاً لتطبيق حل الدولتين على حدود 1967.
وأيضاً أشار عبد الهادي إلى ضرورة تنسيق المواقف مع البلدان الصديقة للشعب الفلسطيني خلال الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة لفرض عقوبات على إسرائيل لخرقها الشرعية الدولية وممارساتها الاستيطانية والإجرامية بحق الشعب الفلسطيني.
من جهته عبر سفير كوريا الديمقراطية أن بلاده تدعم صمود الشعب الفلسطيني في معاناته اليومية تحت الاحتلال الاسرائيلي وتؤيد قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية، مشيراً إلى أن الصهيونية الإسرائيلية قد احتلت الأراضي الفلسطينية بأسلوب غير شرعي، ويريدون أن يضموا معظم الاجزاء الفلسطينية إلى الأراضي الإسرائيلية، وهذه المؤامرة هي مؤامرة غير شرعية ومجنونة.
وتابع: نحن نقول بأن شعبنا دائماً مع الشعب الفلسطيني والبلدان التقدمية سوف تقف مع المواقف الفلسطينية باستمرار، ويجب على البلدان التي تتعرض للضغط من أمريكا ان تتماسك مع بعضها لمواجهة العدو الامريكي معاً.
كما أدان الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة بحق الشعب الفلسطيني مطالباً المجتمع الدولي لتحميل مسؤولياته اتجاه القضية الفلسطينية.
وأضاف: أن بلاده تدعم خطة رئيس دولة فلسطين محمود عباس، لعقد مؤتمر دولي للسلام من أجل حل القضية الفلسطينية وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية ، وفق قرارات الشرعية الدولية.