محافظ طولكرم يفتتح معرض الصور التاريخية عن الحياة في فلسطين

نشر بتاريخ: 23/09/2019 ( آخر تحديث: 23/09/2019 الساعة: 17:36 )
طولكرم -معا- أكد محافظ طولكرم عصام أبو بكر على أهمية تعزيز الراوية الفلسطينية في مواجهة كذب الاحتلال الإسرائيلي وإدعاءاته، من خلال التوثيق بالوسائل المتعددة للحفاظ على الهوية الوطنية الفلسطينية، وخاصة أن هذا جزء من الثقافة الوطنية التي يجب أن تتعلمها الأجيال، وصولاً إلى إنهاء الاحتلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

جاء ذلك من مبنى السرايا العثماني خلال افتتاح معرض الصور التاريخية عن الحياة في فلسطين وسكة الحجاز بتنظيم من المركز الثقافي التركي وبلدية طولكرم، وبمشاركة رئيس البلدية م. محمد يعقوب، و كل من الملحق الثقافي التركي ريها ارممجو، ومدير فرع رام الله للمركز د. عبد القادر سطيح، وممثلي المؤسسة الأمنية و المؤسسات الرسمية والأهلية والجهات المختصة ذات العلاقة.
وتابع المحافظ أبو بكر قائلاً : "مبنى السرايا العثماني، وسط مدينة طولكرم أحد المشاهد على الفترة العثمانية والتي كانت حقبة مهمة من التاريخ العربي والإسلامي والفلسطيني، والمعرض تضمن صوراً عن القدس والحياة في فلسطين، وسكة الحجاز، ووثائق عثمانية خلال تلك الفترة".
وأشاد المحافظ أبو بكر بجهود القائمين على المعرض من المركز الثقافي التركي، وبلدية طولكرم والشركاء جميعاً، داعياً إلى مواصلة تنظيم مثل هذه الأنشطة بشكل مستمر ودائم، لإبقاء الذاكرة حية بالرواية الفلسطينية.

وأشاد الملحق الثقافي التركي ريها ارممجو بالتعاون مع المحافظة وبلدية طولكرم من خلال إقامة هذا المعرض المشترك لتعزيز العلاقة الثقافية والفنية في هذا البلد، مشيرا إلى أن المعرض هو ضمن نشاطات متعددة يعمل على تنفيذها المركز الثقافي التركي، من خلال المعارض المشتركة للصور التاريخية لفلسطين التي تعبر عن التاريخ المشترك للبلدين.
من جانبه أشار رئيس بلدية طولكرم م. يعقوب إلى أن المعرض جاء بالتعاون مابين البلدية، والمركز الثقافي التركي، على أن يكون هناك تعاون مستقبلي في الفترة القادمة، مقدماً شرحاً عن ما تضمنه المعرض من صور ومخطوطات خلال العهد العثماني لمدينة طولكرم وفلسطين والقدس.