للمرة الثانية- الاحتلال يهدم حظيرة ماشية شمال الضفة

نشر بتاريخ: 29/09/2019 ( آخر تحديث: 30/09/2019 الساعة: 07:04 )
للمرة الثانية- الاحتلال يهدم حظيرة ماشية شمال الضفة
طولكرم- معا- قامت جرافات تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي بهدم حظيرة لتربية المواشي في قرية دير بلوط بمحافظة طولكرم شمال الضفة الغربية للمرة الثانية منذ شهر حزيران.
تعود ملكية الحضيرة للمزارع تيسير رشدي جبارة عبد لله حيث بناها على ارضه ليتمكن من توفير دخل لعائلته. هذه ليست المرة الأولى التي يقوم الاحتلال بهدم الحظيرة.
"في بداية حزيران الماضي قام الاحتلال بهدم الحظيرة بدعوى عدم وجود ترخيص. توجهت لعدة مؤسسات حيث قامت حركة مقاتلون من اجل السلام بإعادة بناء الحظيرة في منتصف شهر تموز من هذا العام." وضح تيسير.
من جانبه قال نور شحادة من حركة مقاتلون من اجل السلام " هذا دليل اخر على ظلم الاحتلال واعتداءاته المستمرة بحق الشعب الفلسطيني، نحن مستمرون في مقاومة هذا الاحتلال ودعم المزارعين ضد سياسة الهدم والتهجير."
وقالت مؤسسة مقاتلون من اجل السلام إنه حدث ازدياد كبير في عدد اعتداءات الاحتلال على المزارعين الفلسطينيين في شتى مناطق الضفة الغربية خصوصا حالات هدم البيوت الزراعية وحظائر المواشي.