Advertisements

فشل لقاء نتنياهو وليبرمان

نشر بتاريخ: 03/10/2019 ( آخر تحديث: 05/10/2019 الساعة: 08:34 )
فشل لقاء نتنياهو وليبرمان

بيت لحم-معا- اعلن حزب الليكود فشل اللقاء الذي جمع بين زعيمه بنيامين نتنياهو وافيغدور ليبرمان زعيم حزب يسرائيل بيتنا والذي كان يطمح الاول بان يتمكن من اقناع الاخير الانضمام الى التحالف اليميني لجهة تشكيل حكومة.
واستمر اللقاء بين الاثنين أقل من ساعة، وقال بيان الليكود إنه لم يتم إحراز أي تقدم ، وأن نتنياهو سيجتمع بقادة ائتلافه لاطلاعهم على نتائج الجهود التي فشلت حتى الان لجهة تشكيل حكومة وحدة وطنية.
وكانت المفاوضات بين الليكود وتحالف ازرق ابيض بزعامة بني غانتس قد فشلت ايضا لتشكيل حكومة وحدة وطنية موسعة.
واقترح نتنياهو انضمام ليبرمان إلى حكومة تحت قيادته لكن لم يتم تحقيق أي تقدم في الاجتماع".

وأفادت القناة 13 الإسرائيلية بـ "انتهاء اجتماع بين نتنياهو وليبرمان في إطار المشاورات لتشكيل حكومة إسرائيلية دون نتائج".
ونقلت القناة تصريحات لنتنياهو قال فيها: "لقد اقترحنا على ليبرمان الانضمام إلى حكومة وحدة في أسرع وقت ممكن".

وأضافت القناة: "يأتي هذا الاجتماع بعد أعلن تحالف "أزرق أبيض"، مساء يوم أول أمس الثلاثاء، عن إلغاء اجتماع المفاوضات الائتلافية بين زعيم التحالف بني غانتس ونتنياهو، وشددوا على أنه لن يجري اجتماع بين رئيس التحالف بيني غانتس ورئيس الحكومة بنيامين نتنياهو".
وقال حزب "أزرق أبيض" في بيان له: "حسب اقتضاء الحاجة والضرورة سيقام اجتماع خلال هذا الأسبوع أو الأسبوع المقبل".
وعقد نتنياهو مع قادة أحزاب اليمين، يوم أمس الأربعاء، لاطلاعهم على تعثر المفاوضات مع تحالف "أزرق أبيض". وقال قادة أحزاب اليمين إن "الكتلة التي شكلتها تلك الأحزاب لخوض أي مفاوضات ائتلافية بشكل موحد لا تزال متماسكة".
وأعلن ليبرمان، يوم أمس الأربعاء، إنه "في حال لم يتم إحراز تقدم كبير حتى يوم عيد الغفران (10 تشرين الأول/أكتوبر) بين حزبي الليكود وأزرق أبيض، فإن حزب يسرائيل بيتينو (إسرائيل بيتنا). سيقدم عرضه الخاص للحزبين".
وقال ليبرمان في اجتماع له مع أعضاء حزبه: "يبدو أنه حتى لو تم إجراء انتخابات جديدة، فلن يطرأ أي تغيير على الخارطة السياسية وتوزيع البرلمان، لذلك يجب أن نتوصل إلى حل حكيم، ووضع جميع الاعتبارات الشخصية جانبًا".

Advertisements

Advertisements