أبو بكر يطلع وفدا من اليسار الدنماركي على انتهاكات الاحتلال

نشر بتاريخ: 14/10/2019 ( آخر تحديث: 14/10/2019 الساعة: 15:22 )
أبو بكر يطلع وفدا من اليسار الدنماركي على انتهاكات الاحتلال
طولكرم- معا- أطلع محافظ طولكرم عصام أبو بكر وفداً من اليسار الدنماركي على انتهاكات الاحتلال، من الاقتحامات المتواصلة لمحافظة طولكرم، والحواجز وتأثير جدار الضم والتوسع العنصري، والاستيطان، وغيرها من الجرائم اليومية التي تؤثر على حياة المواطنين. جاء ذلك في دار المحافظة خلال استقبال الوفد بمشاركة كل من صائل خليل منسق فصائل العمل الوطني، وسفيان بركات من الجبهة الديمقراطية.
ونقل المحافظ أبو بكر لوفد اليسار الدنماركي تحيات الرئيس محمود عباس " أبو مازن" وتأكيده على أهمية زيارة مثل هذه الوفود للإطلاع على معاناة أبناء شعبنا الفلسطيني، وعدالة قضيتنا وحقوقنا الوطنية غير القابلة للتصرف وصولاً إلى إقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
وتابع المحافظ أبو بكر قائلاً: " نصبوا إلى موقف داعم لشعبنا الفلسطيني، وخاصة أن جميع المشاكل التي نعاني منها بسبب الاحتلال وما يقوم به من جرائم واعتداءات واقتحامات، فيما أن وجودكم وزيارتكم لنا تساهم في تعريفكم على وضعنا ومعاناتنا، والإمكانات التي نمتلكها لبناء دولتنا ومؤسساتنا".
وقدم المحافظ أبو بكر للوفد شرحاً عن واقع محافظة طولكرم، ومكانتها، والتحديات والاحتياجات، وباعتبارها محافظة زراعية تمتاز بتوفر الأراضي ووفرة المياه، وخبرة المزارعين، بالإضافة إلى كونها محافظة العلم والإبداع والثقافة.
هذا وأكد أعضاء وفد اليسار الدينماركي بأن زيارة فلسطين بشكل عام ومحافظة طولكرم خاصة، تأتي بهدف التضامن، والإطلاع على الوضع، وما تواجهه المواطنون من انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي، علاوة على زيارة البلدات والقرى الفلسطينية، لنقل هذه الصورة لحكومتهم، تأكيداً على التضامن والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني.