مصادر طبية اسرائيلية تكشف الحالة الصحية للاسير عربيد

نشر بتاريخ: 15/10/2019 ( آخر تحديث: 16/10/2019 الساعة: 08:05 )
مصادر طبية اسرائيلية تكشف الحالة الصحية للاسير عربيد
بيت لحم-معا - قالت مصادر طبية اسرائيلية ان تحسنا طرا على حالة الاسير سامر عربيد، الذي تعرض للتعذيب على يد الشاباك اثناء اعتقاله بتهمة المسؤولية عن تنفيذ عملية تفجير قنبلة في عين بونين قضاء رام الله واسفرت عن مقتل مستوطنة.
ونقل موقع يسرائيل اليوم العبرية عن مصادر طبية ان عربيد استعاد وعيه وان حالته الصحية قد تحسنت".
وفي 29 سبتمبر ، نقل الاسير عربيد إلى مستشفى في حالة خطيرة نتيجة التعذيب اثناء التحقيق، وفي وقت سابق من هذا الشهر وافق قاض في المحكمة العسكرية الاسرائيلية وسمح لشقيقته بزيارته في المستشفى.
واعتقل عربيد في نهاية سبتمبر / أيلول ، وتم نقله إلى المستشفى في حالة خطيرة للغاية وزعم الشاباك حينها ان وضعه الصحي لم يكن جيدا ، لكن تبين انه تعرض للتعذيب اثناء التحقيق.
وطبقا للصحيفة العبرية فان قاضي المحكمة قال " ان حالته الصحية في تحسن وسيكون من الممكن في الأيام المقبلة عودته للتحقيق".