قلقيلية: الثقافة تواصل برامجها احتفاء بيوم التراث

نشر بتاريخ: 16/10/2019 ( آخر تحديث: 16/10/2019 الساعة: 11:41 )
قلقيلية: الثقافة تواصل برامجها احتفاء بيوم التراث
قلقيلية- معا- استمراراً لسلسلة النشاطات التي تقوم بها وزارة الثقافة – مديرية محافظة قلقيلية بمناسبة الاحتفاء بيوم التراث الفلسطيني، عقدت المديرية بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم ورشة عمل حول التراث الفلسطيني بعنوان "تراثنا يوحدنا" في مدرسة بنات كفرقدوم الثانوية، بحضور أ. أنور ريان مدير مديرية الثقافة والدكتور أ. يحيى جبر عضو المجلس الاستشاري الثقافي وأ. مروان حجاوي رئيس قسم الفنون والتراث وأ. أمال برهم مديرة المدرسة وطالبات الصف التاسع والهيئة التدريسية .
افتتحت أ. برهم الورشة بالترحيب بالضيوف من طاقم وزارة الثقافة ، مؤكدة على أن التراث الفلسطيني هو الهوية التاريخية بأحقيتنا بهذه الأرض ، فلنا الماضي ولنا الحاضر وسيكون لنا المستقبل .
بدوره نقل أ. ريان تحيات معالي وزير الثقافة د. عاطف أبوسيف ، مرحباً بإدارة المدرسة والهيئة ، التدريسية والطالبات ، حيث قال : بأن هذه المناسبة تأتي في 7 من تشرين أول من كل عام، وهو احتفاء بتراث فلسطين الذي تناقلناه من الأجداد عبر التاريخ ، وهو البرهان على أننا اصحاب الأرض منذ قديم الزمن ، والطارئ على هذه الأرض لزوماً عليه الرحيل .وقدم بعد ذلك الدكتور أ. يحيى جبر ليدلي بدلوه في هذا المجال .
بدوره قدم د. أ يحيى جبر تعريفاً لغوياً لكلمة التراث كمدخل لمفهوم التراث ، حيث عرج بعد ذلك على المفهوم والتعريف ، وتحدث عن الاختلاف الحاصل بالعادات والتقاليد والمأكل والمشرب بين منطقة وأخرى في فلسطين ، وارتباط هذا التراث بالدول العربية المحيطة وتحديداً المناطق المحاذية لفلسطين من كل دولة ، ليأكد في هذا الارتباط على قدم الانسان الفلسطيني على أرضه ، كما فتح النقاش مع الطالبات من خلال أسئلة وجهها لهن ، حول طرق الحفاظ على هذا التراث من السرقة والنهب والتزوير .