Advertisements

القواعد الأمريكية في سوريا.. كم تبقى منها؟

نشر بتاريخ: 17/10/2019 ( آخر تحديث: 17/10/2019 الساعة: 13:22 )
القواعد الأمريكية في سوريا.. كم تبقى منها؟
بيت لحم-معا- تزامنا مع العملية العسكرية التركية بشمال شرقي سوريا، تعمل الإدارة الأمريكية على سحب قواتها من القواعد التي كانت أنشأتها، ومعظمها بالمناطق التي سيطرت عليها قوات سوريا الديموقراطية.
ومن بين هذه القواعد:

- قاعدة كوباني، أو عين العرب في ريف حلب الشمالي، وتعرف باسم قاعدة "خراب العاشق"، وقد تم إخلاؤها بعد تعرضها لقصف تركي، وصفه ضباط أمريكيون بأنه قصف متعمد.

- قاعدة تل أبيض على الحدود السورية مع تركيا، وقد تم إخلاؤها بالكامل في الأسبوع الجاري.

- قاعدة عين عيسى، تم إخلاؤها.

- قاعدة المبروكة غرب رأس العين، تم إخلاؤها

- قاعدة رميلان، شرق القامشلي، لا تزال قائمة ولم يتم إخلاؤها بعد.

- قاعدة تل بيدر شمال محافظة الحسكة، لم يتم إخلاؤها، ولا تزال تعمل.

- قاعدة عسكرية في الحسكة لم يتم إخلاؤها.

- قاعدة الشدادي، وهي لا تزال تعمل، وقد تم نقل 250 من نساء داعش من مخيم الهول، إلى هذه القاعدة.

يضاف إلى هذه القواعد، قاعدة التنف العسكرية التي تقع على الحدود العراقية السورية الأردنية، وهي تعد القاعدة الأمريكية الأكبر في سوريا.

المصدر: RT
Advertisements

Advertisements