إلغاء جلسة الحكومة اللبنانية عقب تصاعد التظاهرات

نشر بتاريخ: 18/10/2019 ( آخر تحديث: 20/10/2019 الساعة: 08:30 )
إلغاء جلسة الحكومة اللبنانية عقب تصاعد التظاهرات
بيت لحم- معا- أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء اللبناني، في نبأ عاجل لها، منذ قليل، عن إلغاء جلسة الحكومة، التي كان من المقرر عقدها بعد ظهر اليوم الجمعة، في القصر الجمهوري في بعبدا.
هذا وكانت قد كشف مصدر حكومي، أن رئيس مجلس الوزراء اللبنانين سعد الحريري، يتجه لإلغاء جلسة مجلس الوزراء، على أن يوجه رسالة الى اللبنانيين بعد ظهر اليوم.
ومن جهته، أعلن نائب رئيس مجلس الوزراء غسان حاصباني، أن وزراء حزب القوات اللبنانية الذي ينتمي إليه حاصباني لن يُشاركوا في الجلسة الحكومية ببعبدا حال حصولها.
ولليوم الثاني على التوالي، تتواصل الاحتجاجات، في كافة المناطق اللبنانية؛ رفضًا للزيادات الضريبية واحتجاجاً على تردي الوضع الاقتصادي.
ومنذ ساعات الصباح الأولى، نزل آلاف المحتجين إلى الشوارع في المدن والمناطق الرئيسية في لبنان من شماله لجنوبه ومن شرقه لغربه، بعد أن شهد ليل الخميس وفجر الجمعة مواجهات مع القوى الأمنية في العاصمة بيروت.
وتشهد لبنان تظاهرات شعبية عنيفة لليوم الثاني، تنديدا بسياسات الحكومة التقشفية والضرائب الجديدة التي فرضتها، وآخرها ضريبة الاتصال الخاص بالتطبيقات الذكية كـ"الواتساب" والـ"فايبر".