Advertisements

قطامي يستقبل محافظ الخليل ويبحث معه سبل تعزيز صمود المواطنين

نشر بتاريخ: 20/10/2019 ( آخر تحديث: 20/10/2019 الساعة: 15:28 )
قطامي يستقبل محافظ الخليل ويبحث معه سبل تعزيز صمود المواطنين
الخليل- معا- استقبل مستشار رئيس الوزراء لشؤون الصناديق العربية والاسلامية الوزير قطامي في مكتبه اليوم الاحد محافظ الخليل اللواء جبرين البكري ووفداً مرافق له ضم كل المهندس يوسف الجعبري نائب رئيس البلدية، ومهدي مرعي مدير عام العلاقات العامة والاعلام في المحافظة وسارة دعاجنة رئيس وحدة البلدة القديمة.
وتناول اللقاء جملة من القضايا أبرزها، المشاكل التي تواجه خدمة الكهرباء في المناطق الجنوبية في المحافظة ومشروع تأهيل شارع بيت عينون "اليونسكو".
واستهل الوزير قطامي اللقاء بالترحيب بالضيوف والتأكيد على أهمية الزيارة في تعميق التنسيق بين الهيئة ومحافظة الخليل وفعالياتها.
ونقل قطامي للضيوف تحيات رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتية، مؤكداً جاهزيته للعمل المشترك والبناء في كافة المجالات.
وأشار إلى أن الحكومة تولي أهمية خاصة لمحافظة الخليل لخصوصيتها واهميتها السياسية والاقتصادية والمعنوية ولتاريخها وصمود أهلها وسكانها في وجه الاحتلال ومستوطنيه.
وقال ان ما تشهده البلدية القديمة في الخليل، يمثل نموذجا هاما في الصمود والبقاء، موضحاً أن عمل الحكومة كان ولا يزال منصبا على تنمية قدرة المواطنين، على الثبات في أرضهم، والوصول بالخدمات إلى كل شبر من الوطن.
بدوره، شكر البكري الوزير قطامي على حفاوة وحسن الاستقبال، مشددا على ضرورة تضافر الجهود الحثيثة ما بين مكتب الصناديق والمحافظة ومختلف مؤسسات المجتمع المدني والجهات الشريكة للنهوض بواقع المحافظة بشكل فاعل لخدمة كافة شرائح المجتمع.
واستعرض البكري عدد من المشاريع التنموية والاستثمارية الملحة التي تحتاجها المحافظة والتي تشكل رافداً اساسياً في تلبية احتياجات ومتطلبات المواطن وملامسة همومه اولا بأول للرقي بمستوى الاداء والخدمات المقدمة للجمهور.
وتطرق البكري إلى ممارسات وانتهاكات الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه خاصة في البلدة القديمة، ومحيط الحرم الابراهيمي، داعياً تعزيز التدخلات على المستويات كافة ومواصلة الجهود لحماية وتعزيز صمود المواطنين في المدينة، من أجل فضح سياسة الاحتلال بحق ابناء شعبنا، لا سيما بعد منع بعثة التواجد الدولي من العمل في البلدة القديمة من الخليل.
Advertisements

Advertisements