لماذا رفح بحاجة إلى مستشفى ؟

نشر بتاريخ: 23/10/2019 ( آخر تحديث: 24/10/2019 الساعة: 08:31 )
لماذا رفح بحاجة إلى مستشفى ؟

رفح- معا- لم تلق صرخات اهالي رفح اذانا صاغية، حتى اللحظة لتلبية مطلبهم الانساني بانشاء مستشفى لما له من اهمية قصوى في مدينة يبلغ عدد سكانها ربع مليون نسمة.

فلم يترك اهالي المدينة التي تقع جنوبي مدينة غزة بابا الا وطرقوه، حتى لجأوا الى تشكيل حملة الكيترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي تطالب بانشاء مستشفى يقي المرضى عناء السفر الى مستشفيات غزة المكتظة اصلا بالمرضى.

وعجت مواقع التواصل الاجتماعي بهاشتاغ "

رفح_بحاجة_لمستشفى إلى إتاحة الفرصة لإنشاء حساب بنكي رسمي مخصص لهذا الغرض باسم مستشفى رفح ومعترف به من سلطة النقد، وبرعاية وزارة الصحة الفلسطينية، والسعي لضمان وفاء الأطراف المسؤولة فلسطينيا لكافة التزاماتها تجاه سكان محافظة رفح، والالتزام بالمعايير الدولية والإنسانية في التعامل مع مطلب رفح بحاجة لمستشفى انبثاقا من كافة المواثيق الدولية والحقوق الصحية والمدنية.

ونشر حساب الحملة على فيسبوك: لماذا رفح بحاجة إلى مستشفى ؟
١- سكان مدينة رفح 280 ألف نسمة
٢- يتم تحويل يومياً 400 حالة لمستشفيات خارج المدينة
٣- 255 شهيد بسبب نقص الإمكانيات
٤- شهدائها حفظوا في ثلاجات الخضار والمرطبات
٥- مرض الكلى يتوجهون ثلاثة مرات إسبوعياً إلى غزة
٦- سعة أبو يوسف النجار 60 سرير
٧- لا يوجد رنين مغناطيسي وتصوير مقطعي
٨- لا يوجد أقسام تخصصيه ( الأعصاب - القلب )
٩- لا يوجد أقسام تخصصية ( أطفال - حروق )
١٠- لا يوجد أقسام تخصصية ( المسالك البولية - العيون
١١- لا يوجد قسم عناية مركزة
وما زال أهالي رفح يناشدون .

#رفح بحاجة لمستشفى