خبر عاجل
الصحة: وفاة سيدة خمسينية بعد اصابتها بفيروس كورونا في الخليل
Advertisements

حزب الإستقلال المغربي يؤكد دعمه للقضية الفلسطينية

نشر بتاريخ: 30/10/2019 ( آخر تحديث: 30/10/2019 الساعة: 05:46 )
حزب الإستقلال المغربي يؤكد دعمه للقضية الفلسطينية
الرباط- معا- إلتقى عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض العلاقات العربية والصين الشعبية عباس زكي مع أمين عام حزب الإستقلال المغربي نزار بركة، وذلك في مقر الحزب بالعاصمة المغربية الرباط ضمن جدول أعمال زيارة رسمية يجريها زكي إلى المملكة المغربية، حيث جرى في اللقاء الذي حضره أيضا سفير دولة فلسطين في المملكة جمال الشوبكي وأعضاء من المكتب السياسي لحزب الإستقلال، تباحث آخر التطورات التي يشهدها الوضع الفلسطيني والمنطقة، وضرورة تعزيز العلاقة التاريخية بين حركة فتح وحزب الإستقلال وتطويرها بما ينسجم مع دور الطرفين في مواجهة التحديات الصعبة التي تواجه الأمة العربية والإسلامية والقضية الفلسطينية، إلى جانب تدراس سبل تفعيل الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني والمُشكلة من أحزاب الحركة الوطنية المغربية.
من جانبه نقل عضو اللجنة المركزية عباس زكي تحيات السيد الرئيس محمود عباس واللجنة المركزية لحركة فتح ومجلسها الثوري إلى الحزب وقيادته والشعب المغربي الشقيق، مشيدا بدور المغرب ملكا وحكومة وشعبا في دعم ومناصرة القضية الفلسطينية، وموجها دعوة رسمية إلى السيد بركة لزيارة فلسطين لما لذلك من أهمية في توطيد العلاقات التاريخية بين الحركتين الوطنيتين المغربية والفلسطينية.
بدوره رحب أمين عام حزب الإستقلال المغربي بدعوته لزيارة فلسطين، معتبرا أن اللقاء مع زكي يأتي تكريسا لعلاقات تاريخية ربطت حزب الإستقلال مع حركة فتح والثورة الفلسطينية، مشيرا إلى أن الحزب حريص على تسخير كل الإمكانات والجهود لتعزيز هذه العلاقة وتطويرها من منطلق إيمانه ودعمه اللامحدود للقضية الفلسطينية بصفتها القضية المركزية الأولى للأمتين العربية والإسلامية.
يذكر، أن حزب الاستقلال المغربي هو أقدم أحزاب الحركة الوطنية المغربية، وقد إرتبط ظهوره بمقاومة الاستعمار الفرنسي بقيادة الزعيم التاريخي علال الفاسي، وقد جاء لقاء زكي بأمين عام حزب الإستقلال في إطار جملة من اللقاءات التي أجراها مع أحزاب وشخصيات الحركة الوطنية المغربية أثناء زيارته المملكة، إلى جانب مشاركته في مؤتمر " معا" الذي ينظمه كرسي الحضارة الإسلامية والمشترك الإنساني بجامعة محمد الخامس في الذكرى 25 لرحيل المفكر والقائد الوطني الفلسطيني خالد الحسن.
Advertisements

Advertisements