فصائل غزة تضع شرطين للقبول بالانتخابات

نشر بتاريخ: 03/11/2019 ( آخر تحديث: 04/11/2019 الساعة: 07:10 )
فصائل غزة تضع شرطين للقبول بالانتخابات
غزة- معا- انهت لجنة الانتخابات المركزية لقائها مع الفصائل الفلسطينية دون الاتفاق على موعد محدد لاجراء الانتخابات.
ووصف حنا ناصر رئيس اللجنة الاجتماع بالمميز، مضيفا "نحن سائرون جميعا نحو الانتخابات ولا توجد مشاكل الا وسنقوم بتذليلها بتوافق مع الفصائل".
وقال انه يصعب تحديد موعد الانتخابات، مشيرا الى وجود مشكلة تتعلق بالانتخابات في القدس وانه سيواصل العمل سويا من أجل تحقيق الوحدة وتذليل الصعاب حتى تجري الانتخابات في القدس حسب الاصول.
من جهته، اكد اسماعيل هنية ان الحراك والاجتماعات عززت الروح الايجابية تجاه الالتزام باجراء الانتخابات وفق الصيغة التي تم الاتفاق عليها.
وأكد هنية على ضرورة عقد لقاء وطني مقرر للبحث في التفاصيل، مؤكدا بان الانتخابات هي حق للمواطن واستحقاق وطني وهي فرصة لتحقيق المصالحة وترتيب البيت الفلسطيني والخروج من المأزق الراهن.
وأضاف "في الانتخابات تحد ان تجري في الضفة والقدس وغزة ولا يقبل الوطنيون اقل من ذلك".
وأكد الاتفاق على اجراء انتخابات شاملة تبدأ بالتشريعي والرئاسي ثم المجلس الوطني لمنظمة التحرير باعتبار ذلك استحقاق.
وأضاف "كنا ايجابيين وسنبقى كذلك والنقاشات التي تجري في اجواء من المسؤولية والرسائل المتبادلة مع اخواننا في الضفة ايجابية ومشجعة ومستمرون حتى يشعر شعبنا انه اصبح فعليا امام استحقاق الانتخابات".