Advertisements

تربية قلقيلية تعقد اجتماعا خاصا بالمدارس الخاصة ورياض الاطفال

نشر بتاريخ: 05/11/2019 ( آخر تحديث: 05/11/2019 الساعة: 07:45 )
تربية قلقيلية تعقد اجتماعا خاصا بالمدارس الخاصة ورياض الاطفال
قلقيلية- معا- عقدت مديرية التربية والتعليم بالتعاون مع مديرية الشرطة اجتماعا خاصا بالمدارس الخاصة ورياض الاطفال.
جاء ذلك بحضور كل من مدير الدائرة الإدارية منى عفانة ومدير شرطة قلقيلية العقيد حقوقي سائد زهران، والعقيد محمود عيسة مدير العلاقات العامة، والمقدم رشدي بني عودة مدير المرور وعدد من الضباط، ورئيس قسم التعليم العام خالد عرباس، ومشرفتي رياض الأطفال أماني شريم وآيات مهداوي، وغادة الصوص من قسم التعليم العام، وذلك لمناقشة امور متعلقة بالسلامة العامة، وتصويب اوضاع حافلات نقل الطلاب وخاصة بالتزامن مع حملة الفحص الشتوي السنوية.
عفانة رحبت بالحضور، مثمنة مشاركة مدير الشرطة في الاجتماع، واثنت على الشراكة والتعاون الوثيق مع مديرية الشرطة في جملة قضايا تخدم المسيرة التعليمية، مثمنة دور مديرية الشرطة الهام في توفير الامن والأمان للطلبة، والدور الهام في المحاضرات التوعوية وورش العمل.
بدوره، أكد العقيد حقوقي زهران على أهمية مراعاة قواعد المرور والسلامة العامة، حرصا على أروح أطفالنا وطلابنا، مشيدا بالشراكة مع التربية والتعليم ودورها الكبير في التوعية المرورية لطلبة المدارس ورياض الأطفال والمدارس الخاصة وتعاونها مع الشرطة في تنفيذ العديد من المحاضرات والندوات التوعوية، مبديا استعداد لتقديم محاضرات ودورات متخصصة في السلامة المرورية للمشرفين والمشرفات التربويين المرافقين للطلبة في الحافلات إثناء تنقلهم من والى المدارس ورياض الأطفال.
واكد في الوقت نفسه على اتخاذ إجراءات صارمة بحق المخالفين من السائقين وأصحاب المدارس (الخاصة) ورياض الأطفال .
كما تحدث خلال اللقاء المقدم بني عوده والنقيب باس الدليل مسؤول قسم التوعية والإرشاد بإدارة المرور عن إجراءات السلامة العامة الخاصة بحافلات رياض الأطفال، وقدما بعض النصائح والإرشادات المتعلقة بتحميل الأطفال وإنزالهم من الحافلات وكيفية قطع الشارع، وضرورة استيفاء جميع الأوراق الثبوتية لهذه الحافلات.
من جانبه، استعرض عرباس تعليمات وزارة التربية والتعليم الخاصة بالمدارس الخاصة ورياض الأطفال، مؤكدا ان التربية والتعليم على تواصل دائم مع المؤسسات التعليمية الخاصة وجاهزيتها لاستقبال كافة الملاحظات المتعلقة بالعملية التعليمية التربوية في تلك المؤسسات، وماحي السلامة العامة.
وقد تخلل اللقاء أسئلة واستفسارات من الحضور حول موضوع اللقاء وتم نقاشها والاجابة عليها.
Advertisements

Advertisements