عـــاجـــل
مدفعية الاحتلال تقصف مواقع وسط قطاع غزة
الأخــبــــــار
  1. مدفعية الاحتلال تقصف مواقعا وسط قطاع غزة
  2. الازهر يدعو لاجتماع عاجل لعلماء المسلمين لنصرة الاقصى
  3. فتح تنفي مشاركتها في اجتماع "لجنة المصالحة المجتمعية"
  4. اصابة شاب دهسا بجيب عسكري اسرائيلي بحي الطور بالقدس واعتقاله
  5. تحطم طائرة اسرائيلية بدون طيار بمسافر بني نعيم شرق الخليل
  6. القدس: محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال 4 فتية بينهم فتاتان قاصرتان
  7. الاحتلال يهاجم المصلين بالقنابل الصوتية في ساحة باب الاسباط بالقدس
  8. نتنياهو يجمع الكابينت الان والجامعة العربية تؤجل اجتماعها للخميس
  9. وفاة اردني واصابة اسرائيلي باطلاق نار داخل السفارة الاسرائيلية
  10. ت اسرائيل: نتنياهو طلب تدخل امريكا لعقد قمة رباعية للحد من هبة الاقصى
  11. الاحتلال يعتقل مقدسيين بحجة حيازتهما العابا نارية
  12. الاحتلال يطلق النار على فلسطيني في الاغوار
  13. فصائل بغزة تعلن تفعيل لجنة المصالحة المجتمعية وفق اتفاق القاهرة 2011
  14. مصرع طفل 14 عاما إثر حادث سير بدراجة نارية في حي الزيتون شرق مدينة غزة
  15. بابا الفتيكان يصلي من أجل المصالحة في القدس
  16. الرئيس: لن نسمح بالبوابات الالكترونية فالسيادة على الاقصى من حقنا
  17. تظاهرة نسائية في غزة تضامنا مع مرابطات الاقصى
  18. اسرائيل توافق على تسليم 3 جثامين لشهداء أم الفحم بعملية الاقصى غدا
  19. "فتح" ترفض إبعاد أعضاء المجلس الثوري عن القدس

قراقع وفارس: الاعدامات الميدانية تجسيد للفاشية والارهاب الاسرائيلي

نشر بتاريخ: 12/01/2017 ( آخر تحديث: 12/01/2017 الساعة: 13:04 )
رام الله- معا- اعتبر رئيس هيئة الاسرى عيسى قراقع ورئيس نادي الاسير قدورة فارس ان اغتيال الشهيد محمد الصالحي 32 عاما، من سكان الفارعة يوم 10 /1/2017 هو اعدام ميداني تعسفي خارج نطاق القضاء، وانه استمرار لجرائم الحرب، وجرائم ضد الانسانية التي ترتكبها سلطات الاحتلال بحق ابناء الشعب الفلسطيني.

وقال قراقع وفارس ان الاعدامات الوحشية المتعمدة وإطلاق النار بقصد القتل اصبحت ظاهرة وسياسة اسرائيلية وهي تعبر عن قمة الفاشية والارهاب الرسمي الاسرائيلي المستشري في المنطقة.

وقالا انه يجب وضع حد لهذه الجرائم بمحاسبة المسؤولين الاسرائيليين في المحاكم الدولية وملاحقتهم قضائيا وعدم السكوت على استباحة الدم الفلسطيني موضحين ان الشهيد الصالحي اعدم عن سبق اصرار بإطلاق سبع رصاصات عليه داخل بيته، وامام والدته العجوز والمريضة ودون ان يكون هناك اي خطر يتهدد الجنود كما تدعي حكومة الاحتلال، وان الفاجعة كبيرة ولا توصف ان يقتل الصالحي امام والدته وهو الوحيد لها.

واعتبر قراقع وقدورة ان الوفاء للشهيد ولكل الشهداء هو وحدتنا وصمودنا واستمرار مقاومة هذا الاحتلال المجرم وتعزيز جهدنا الوطني دوليا وسياسيا والوقوف الى جانب عائلات الشهداء والاسرى ودعمهم ومساندتهم.

وجاءت تصريحات قراقع وفارس خلال تقديم واجب العزاء لعائلة الشهيد ولأهل المخيم بمرافقة وفد من الهيئة ونادي الاسير.

ويذكر ان الشهيد محمد الصالحي قد جرى اعدامه يوم 10/1/2017 داخل منزله في مخيم الفارعة ، وهو اسير محرر قضى في سجون الاحتلال 3 سنوات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017