الأخــبــــــار
  1. نتنياهو لحماس: لا وقف لاطلاق النار بغزة دون وقف عمليات الضفة
  2. اصابة مواطن برصاص المستوطنين في بيتين شمال البيرة
  3. قوات الاحتلال تقتحم مقر اللجنة الاولمبية الفلسطينية في مدينة البيرة
  4. نتنياهو يقرر تعزيز الجيش وهدم منازل منفذي العمليات وتوسيع مستوطنةعوفرا
  5. نتنياهو يقرر تشديد الحصار على مدينة البيرةونصب المزيد من الحواجزبالضفة
  6. اطلاق نار بإتجاه سيارة قرب مستوطنة كوخاف يعقوب بزعم محاولة دهس جنود
  7. الهلال الأحمر: قوات الاحتلال منعت طواقمنا من الوصول للمصاب في البيرة
  8. حماس تدعو للنفير العام في كل مناطق الضفة غدا الجمعة
  9. التنفيذية تدعو لاستمرار الفعاليات الشعبية لمواجهة الحملات المسعورة
  10. الاحتلال يغلق مدخلي الفوار والعروب بالبوابات الحديدية
  11. منظمة التحرير تدعو المواطنين للتصدي للاحتلال
  12. وفاء للشهداء- فتح أقاليم الضفة تدعو للتصعيد غدا
  13. وزير الصحة: لم نعلن حالة الطوارئ لكننا جاهزون لأي طارئ
  14. مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين شرق قلقيلية
  15. الاحتلال يقتحم اللبن الشرقية ويطلق القنابل والرصاص
  16. الرئاسة: التحريض على الرئيس وغياب افق السلام ادى لمسلسل العنف
  17. الرئاسة: المناخ الذي خلقته سياسة الاقتحامات أدى إلى مسلسل العنف
  18. حزما- جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيا مر بالمكان تحسبا من عملية جديدة
  19. مواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي لبلدة تقوع
  20. نقابة الاطباء تعلن حالة الطوارئ بصفوف اطبائها بكافة المحافظات

توما-سليمان: المعارف الاسرائيلية تخلق جيلًا يملأه الحقد

نشر بتاريخ: 03/01/2018 ( آخر تحديث: 08/01/2018 الساعة: 09:37 )
القدس - معا - وافقت اللجنة المختصّة لموضوع المدنيات في وزارة المعارف الاسرائيلية يوم الثلاثاء على متابعة استعمال كرّاسة المصطلحات المشوّهة على الرغم من موجة الانتقادات الواسعة التي تلقتها متجاهلين حتّى الملاحظات التي ابداها القضاة في المحكمة العليا حول ضرورة اجراء تعديلات فيها، حيث تظهر الكرّاسة المواطنين العرب في الدولة كأعداء.

من جهتها اكدت النائبة عايدة توما-سليمان رئيسة اللوبي البرلماني لمناهضة العنصريّة (الجبهة-القائمة المشتركة) أن وزارة التربية والتعليم تخلق جيلًا كاملًا يملأه الحقد والكراهيّة وأضافت:" وزارة التربية والتعليم تحوّلت بقيادة حزب "البيت اليهودي" الى وزارة لتعليم الحقد والتربية على العنصريّة، ان الخط السياسي الذي يقوده وزير التربية والتعليم نفتالي بينيت وما يميّزه من عنصرية وعداء لكل ما هو ديمقراطي بدأ يتغلغل بقوّة في منهاج التربية والتعليم، فبدلًا من التربيّة على حقوق الانسان والمواطن، أسس الديمقراطيّة والمساواة المدنيّة امام القانون تقوم الوزارة بالتربيّة على حقد وكراهيّة الاخر وتعزز بذلك الفجوات ِبين المواطنين في الدولة"

كما وأكدت النائبة توما-سليمان على خطورة الظاهرة واسقاطاتها على ارض الواقع حيث قالت:" ان نتائج هذه السياسة التي يتبناها وزير التعليم باتت تؤتي ثمارها منذ الان، فالاستطلاعات الأخيرة بين الشباب وطلاب المدارس تشير بشكل واضح ولا يقبل التأويل الى زيادة منسوب العنصريّة والكراهيّة بين الأجيال الشابّة، ولا يمكننا الا الربط بين تنامي العنصرية والكره وسياسة وزير التعليم الحاليّة".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018