الأخــبــــــار
  1. بمشاركة فلسطين- انطلاق أعمال القمة الاقتصادية الاجتماعية في بيروت
  2. مشعشع: لم يتم اخبارنا بقرار إغلاق مدارس "الأونروا" بالقدس
  3. وصول أمير قطر إلى بيروت لحضور القمة العربية الاقتصادية
  4. "الإحصاء": ارتفاع الرقم القياسي لأسعار الجملة بنسبة 1.05% خلال 2018
  5. الاحتلال يبعد 5 من حراس المسجد الأقصى
  6. حالة الطقس: ارتفاع على الحرارة والفرصة مهيأة لتساقط أمطار محلية
  7. الجرافات الإسرائيلية تهدم منزلا في اللد بذريعة البناء غير المرخص
  8. جيش الاحتلال يبلغ عائلةالشهيدصالح البرغوثي قرارا بهدم منزلهم برام الله
  9. اسرائيل تقرر إغلاق مدارس الاونروا في القدس اعتبارا من العام المقبل
  10. الأسطول الروسي يرصد مدمرة صواريخ أمريكية في البحر الأسود
  11. ترامب: لدي خطة سأقدمها للكونغرس بشأن الجدار الحدودي مع المكسيك
  12. 41 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة وتوقيف 172 مطلوبا الأسبوع الماضي
  13. الشرطة: إصابة 129 مواطنا في 216 حادث سير الاسبوع الماضي
  14. صيدم: 12 مليون دولار لبناء وتوسيع حزمة جديدة من المدارس
  15. الحركة العالمية: اسرائيل قتلت 57 طفلا في غزة خلال 2018
  16. معايعة: ثلاثة ملايين سائح زاروا فلسطين في 2018
  17. مصرع شاب ونجاة 35 مهاجراً من غزة قبالة سواحل اليونان
  18. الصحة تحذر من توقف الخدمة في 5 مستشفيات بغزة
  19. ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  20. خسوف جزئي للقمر في سماء فلسطين الاثنين المقبل

الأسرى في "عيادة الرملة" يعانون ظروفا صعبة

نشر بتاريخ: 07/11/2018 ( آخر تحديث: 10/11/2018 الساعة: 08:46 )
رام الله- معا- أشارت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، أن الأوضاع الصحية للأسرى المرضى والجرحى القابعين في عيادة معتقل "الرملة" في تدهور مستمر، في ظل غياب المتابعة الصحية وتركهم فريسة للأمراض.

وأوضحت الهيئة أن إدارة الرملة تتعمد المماطلة في تقديم العلاج للأسرى المرضى بعدم تشخيص أمراضهم كما يجب، والتقاعس عن فحصهم والاستهتار بحالاتهم الصحية الصعبة.

وكشف تقرير الهيئة عن عدد من الحالات المرضية التي تقبع في العيادة حالياً، ومن بينها حالة الأسير محمد سعيد أبو خضر (34 عاماً) من مدينة جنين، والذي يعاني من فشل كلوي بسبب ما تعرض له من انتهاكات طبية متتالية خلال تواجده في العيادة، أدت إلى تدهور حالته الصحية، ويخضع الأسير لجلسات غسيل كلوي 4 مرات أسبوعياً لخفض نسبة التلوث والفسفور في الدم، ومن المقرر إجراء عملية زراعة كلى له في أقرب فرصة ممكنة، بعد قيام شقيقه بالتبرع له بإحدى كليتيه، بينما لا يزال يعاني الفتى خليل جبارين (16 عاماً) من بلدة يطا قضاء الخليل، من آثار اصابته بـ7 طلقات بجسده أثناء اعتقاله قرب تجمع "غوش عتصيون" شمال الخليل، حيث أُصيب برصاصتين بيده اليسرى، وأخرى برقبته ورصاصة بفخده الأيمن، وثلاث رصاصات بقدمه اليسرى والحوض.

في حين يمر الأسير مصطفى دراغمة (23 عاماً) من محافظة طوباس، بوضع صحي سيء للغاية، فهو مصاب بفشل كلوي، وبحاجة إلى جلسات غسيل كلوي بشكل دوري، كما أنه مصاب بمرض السكري، وبحاجة إلى عناية طبية فائقة لوضعه.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018