الأخــبــــــار
  1. مواجهات مع الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  2. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز حوارة جنوب نابلس
  3. اولي- اطلاق نار تجاه فلسطيني شمال الضفة بدعوى محاولة طعن مستوطنين
  4. إصابة أكثر من 100 أسير في "عوفر"
  5. مهنا: انتهاء أزمة معبر الكرامة
  6. "الشبيبة" تدعو للتصعيد ردا على قمع أسرى عوفر
  7. "النواب الأردني" يقر قانون العفو العام
  8. مصادر معا: تعيين اكرم الخطيب قائما باعمال النائب العام في السلطة
  9. اسرائيل تعفي الوقود القطري لكهرباء غزة من الضريبة
  10. الأردن يشكو إسرائيل دوليا بسبب مطار "تمناع" الجديد في مدينة ايلات
  11. اصابة مواطن برصاص الاحتلال شرق دير البلح وسط القطاع
  12. الشرطة والدفاع المدني ينقذان شاب حاول الانتحار بتعليق نفسه على عامود
  13. إسرائيل: دخلنا مواجهة مفتوحة مع إيران
  14. شرطة رام الله تقبض على مطلوب صادر بحقه أمر حبس بقيمة مليون شيكل
  15. الخرطوم تسمح لطائرة نتنياهو التحليق فوق جنوب السودان
  16. الاحتلال يجرف 15 دونما ويقتلع 60 شجرة زيتون في قرية بتير غرب بيت لحم
  17. مصرع عامل 34 عاما جراء سقوط حجر عليه داخل محجر ببلدة شيوخ شمال الخليل
  18. توتر واستنفار في سجن عوفر بعد اقتحام قسم "15" ورش الأسرى بالغاز
  19. لجان الصيادين: الاحتلال يبلغ باعتقال صياد خلال عمله في بحر شمال غزة
  20. الاحتلال يقتحم مستشفى المقاصد ويمنع فعالية

زكي: التطبيع مع الاحتلال مؤامرة متصاعدة ضد نضال الشعب

نشر بتاريخ: 10/01/2019 ( آخر تحديث: 10/01/2019 الساعة: 11:18 )
رام الله- معا- قال عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح المفوض العام للعلاقات العربية والصين الشعبية أن ما يتردد في وسائل الإعلام الإسرائيلية عن زيارات وفود عربية رسمية للاحتلال الإسرائيلي إن "ثبت صحتها" تشكل طعنة عميقة في النضال الوطني الفلسطيني.

واضاف زكي انها تشكل ضربة قوية للحقوق المشروعة للشعب في أرضه ووطنه، وبخاصة أن هذه الأخبار تأتي في ظل المعركة الكبرى التي يخوضها الشعب في القدس التي يستبيحها المستوطنون بحراسة وحماية من قوات الاحتلال، واعتراف الإدارة الأمريكية بالقدس عاصمة للاحتلال، بالإضافة إلى قوانين الكنيست الإسرائيلي بضم القدس وتهويدها، وقيام المستوطنين بتدنيس باحات المسجد الأقصى المبارك من خلال الاقتحامات المتكررة والتهديد بهدم أسوار القدس والمسجد الأقصى.

وأضاف أن هذه الزيارات المتبادلة بين العواصم العربية واسرائيل لبعض المسؤولين الرسميين سواء العلنية أو السرية منها تتجاوز جميع القرارات العربية التي اتخذتها المؤسسات العربية الرسمية ضد التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي قبل أن يحصل الشعب على حقوقه المشروعة، وقبل أن يرحل الاحتلال عن الأراضي الفلسطينية والعربية.

وأكد أن التطبيع مع الاحتلال تحت أي مبرر يندرج في إطار المؤامرة المتصاعدة ضد نضال الشعب موضحا ان الشعب كان على الدوام بنضاله وكفاحه يشكل السد المنيع ضد المشروع الاستعماري الذي يريد الهيمنة والسيطرة على مقدرات وثروات الشعوب العربية، وضد التمدد والتوسع باتجاه المنطقة العربية.

وقال ان الشعب ومعه أحرار الأمة دفع عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى والمعتقلين دفاعا عن كرامة الأمة العربية ومقدساتها الإسلامية والمسيحية.

وأشار إلى ضرورة التحرك الشعبي المناهض لعملية التطبيع من خلال القوى والأحزاب العربية التي ينبغي أن ترفع صوتها عاليا لوقف هذه الهرولة الرسمية باتجاه الاحتلال الذي ما زال يحتل الأرض ويشكل الخطر الأكبر على الامة العربية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018