الأخــبــــــار
  1. وزارة الصحة الإسرائيلية تعلن ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 6
  2. الاحتلال يقرر اغلاق الضفة وغزة الاثنين المقبل بسبب انتخابات الكنيست
  3. "الصحة"و"التعليم" تقرران ايقاف الرحلات المدرسية والجامعية بسبب كورونا
  4. منخفض جوي وإنخفاض ملموس على الحرارة غداً السبت والأحد
  5. مسيرة أمام مدخل شارع الشهداء بالخليل للمطالبة بفتح المناطق المغلقة
  6. عشرات المستوطنين يؤدون صلوات تلمودية على اراضي المواطنين شرق قلقيلية
  7. جيش الاحتلال يستعد لحرب لبنان المقبلة
  8. مستوطنون يهاجمون بلدة حوارة جنوب نابلس
  9. الآلاف يؤدون صلاة الفجر في المسجد الأقصى
  10. الرئيس يصدر قراراً بإعادة تشكيل مجلس إدارة سلطة النقد
  11. الحكومة تدعو النقابات إلى حوار وطني لمواجهة المخاطر
  12. الاحتلال يقرر بناء 1800وحدة استيطانية جديدة في الضفة
  13. الافراج عن أمين سر اقليم يطا وضواحيها نبيل ابو قبيطة من سجون الاحتلال
  14. تقارير: "درون" إسرائيلية تغتال مسؤولا بحزب الله في سوريا
  15. إسرائيل: استئناف تصدير العجول للأراضي الفلسطينية
  16. غزة- 5 مواطنين بالحجر الصحي ولا اصابات بكورونا
  17. 50 وزيرا ومسؤولا أوروبيا سابقون يحذرون من خطة ترمب
  18. وزراء الصحة العرب يدعون لاجتماع طارئ لبحث سبل مكافحة "كورونا"
  19. الإفراج عن أسير من عزون بعد 15 عاما في سجون الاحتلال
  20. وفاة رجل دين بارز في مدينة قم جراء إصابته بفيروس كورونا

عبد الهادي يبحث مع وزيرة الشؤون الاجتماعية أوضاع المخيمات في سوريا

نشر بتاريخ: 16/01/2020 ( آخر تحديث: 19/01/2020 الساعة: 08:29 )
دمشق- معا- بحث السفير انور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الخميس، مع وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ريما القادري في مقر الوزارة بالعاصمة دمشق، شؤون اللاجئين الفلسطينيين واوضاع المخيمات الفلسطينية.

واستعرض عبد الهادي خلال اللقاء سياسات وممارسات سلطة الاحتلال بدعم مطلق من إدارة ترامب، التي تشمل توسيع الاستيطان، والتطهير العرقي، خاصة في عاصمتنا القدس الشرقية وما حولها، والاستيلاء على الأراضي وهدم البيوت.

ووضع عبد الهادي، القادري بصورة الوضع الفلسطيني الداخلي، بما في ذلك الجهود الحثيثة للقيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس، لتحصين البيت الفلسطيني الداخلي والمساعي الحقيقية لإجراء الانتخابات في جميع الأراضي الفلسطينية بما فيها القدس المحتلة، باعتبارها سبيلا لتجديد الشرعية الديمقراطية للمنظومة السياسية الفلسطينية.

وبحث عبد الهادي مع ريما القادري أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، والجهود التي تبذلها منظمة التحرير لتخفيف معاناتهم، ودور (الأونروا) وضرورة الالتزام بالاستمرار بتقديم المساعدات الغذائية والمالية للاجئين الفلسطينيين وخاصة للمهجرين عن بيوتهم بسبب الإرهاب.

وبحث الجانبان خلال اللقاء آخر ما توصلت إليه محافظة دمشق بالنسبة لمخيم اليرموك وسبل عودة الأهالي إليه خاصة بعد الانتهاء من الدراسات الخاصة به.

من جهتها أكدت، القادري بان ملف اللاجئين الفلسطينيين في سورية من أولويات الحكومة السورية، مؤكدة على وجوب التنسيق الدائم والمستمر بين الحكومة السورية، ودولة فلسطين على اعلى المستويات وان الشعب الفلسطيني هو شعب منتج وهم في وطنهم سورية الى حين عودتهم الى وطنهم فلسطين.

وتابعت: الوزارة في دعمها لا تفرق بين سوري وفلسطيني كما تدعم الوزارة مؤسسة اللاجئين الفلسطينيين بكل المستويات.

وأكدت ريما القادري على ان من مبادئ الدولة السورية دعم القضية الفلسطينية وحق العودة وإنهاء الاحتلال.

من جهته، أكد السفير عبد الهادي على الموقف الفلسطيني الثابت بدعم الحل السياسي والحفاظ على وحدة سوريا وسيادتها على كافة الأراضي السورية وحقها بمكافحة الإرهاب.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020