الأخــبــــــار
  1. 448 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى الأسبوع الماضي
  2. مجلس الأمن يفشل في تبني أي قرار حول إدلب
  3. الصحة: نعمل على التأكد من مأمونية الأدوية
  4. ترامب يخطر الكونغرس باستمرار "الطوارئ الوطنية"
  5. غانتس يبدأ مشاوراته مع احزاب اليسار والوسط
  6. نتنياهو: نوطد علاقاتنا بدول عربية بشكل غير مسبوق
  7. الاحتلال يصادر لحوماً ويعتقل مالكها شمال القدس
  8. التلفزيون السوري: تدمير طائرة مسيرة في ريف دمشق
  9. صفارات الإنذار تنطلق في مستوطنات غلاف غزة
  10. ٧ اصابات بحادث سير مع حافلة في مستوطنة "بيتار" غرب بيت لحم
  11. شرطة رام الله تقبض على 10 تجار ومروجي مخدرات وتضبط معهم كميات منها
  12. مصرع مسن (84 عاما) من سكان الشجاعية في فطاع غزة إثر صدمه من قبل شاحنة
  13. غانتس يرد على نتانياهو: سأقيم حكومة وحدة وبرئاستي انا
  14. الشؤون المدنية: الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين أبو رومي ويونس غدا
  15. اثنان من تحالف غانتس: نفضل الوحدة مع نتنياهو لمنع اجراء انتخابات
  16. الاحتلال يغلق فتحات المياه المغذية لقرية بردلة قضاء طوباس
  17. البنك الدولي: أزمة السيولة تثقل كاهل الاقتصاد الفلسطيني
  18. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة الغربية
  19. اصابة مواطن بنيران الاحتلال شمال الخليل
  20. فصل الخريف يبدأ الاثنين القادم

رأي حول دور جالياتنا

نشر بتاريخ: 17/08/2019 ( آخر تحديث: 17/08/2019 الساعة: 19:45 )
الكاتب: مروان أميل طوباسي
في موضوع غاية في الأهمية في هذه الظروف التي لا يجب أن نعتمد بها على التاريخ او العلاقات التاريخية او ان نتغنى بها فقط دون ادراك مهام الحاضر و متغيراته ؛ هذا يتلخص بضرورة اندماج الجاليات العربية ومنها بالأساس ابناؤنا المقيمين هنا باليونان في المجتمع المحلي اليوناني والانخراط في العمل السياسي والحزبي وعلى المستوى المحلي (البلديات)؛ فهذا الاندماج و الحراك ضروري جدا للوصول لصناع القرار او لمراكز صناعة القرار بالمستويات السياسية المحلية بهدف التاثير والتغير الايجابي كفلسطينين و كمواطنين يحملون جنسية البلد المضيف و المساهمة من خلال ذلك في رفع مستويات التضامن مع شعبنا و شعوبنا العربية و فضح سياسات الاحتلال العنصري و تأثيرها على الاستقرار حتى بالمجتمعات الاوروبية و ضرورة التاثير الايجابي من اجل ادراك المصالح المشتركة و المساهمة في نمو القوى الديمقراطية المؤيد لحقوق الإنسان و احترام القانون الدولي و مبادئ الحريات و السلم العالمي في إطار محاولة مواجهة التاثير المتزايد لدور الجاليات اليهودية المساندة بمعظمها لسياسات دولة الاحتلال بالمواقع السياسية و /او البلديات هنا و في دول الاغتراب.

هنالك قصص نجاح لعدد من أبناء جالياتنا الفلسطينية و العربية في عدد من الدول الاوروبية و الأمريكيتين و وصول عدد منهم الى مواقع هامة سياسية برلمانية؛ حكومية و غيرها تساهم في التاثير على القرار و تحشيد الرأي العام و تساهم في مساندة عمل سفارتنا و نشاطاتها في إطار رؤية و برنامج منظمة التحرير و تسهيل تشبيك عملها مع المستويات السياسية في الدول المختلفة خاصة مع تلك التحولات السياسية المتسارعة ان كان بالاقليم او في أوروبا و تداعياتها على قضيتنا و مستقبلنا؛ بحيث لا يقتصر عمل أطر جالياتنا على التناغم او التناقض الداخلي في إطار ضيق لا يصل تأثيره إلى معظم ابناء جالياتنا او تنفيذ بعض النشاطات الاجتماعية المحدودة رغم أهميتها أيضا ؛ فالاهمية بمكان ان نكون مؤثرين أينما كنا بما نستطيع على المستويات العامة و الهامة.

* سفير دولة فلسطين لدى اليونان
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018