Advertisements

هذيان القضاء

نشر بتاريخ: 07/02/2015 ( آخر تحديث: 30/11/-0001 الساعة: 00:00 )
هذيان القضاء
الكاتب: د. نايف جراد

مستغرق بالي...
في القضاء مشغول...
فماذا يضير لو جفتني الفصول ؟
وماذا يهم لو جرفتني السيول ؟
ولتبقى القضية... بلا حلول..
فأنا الهندي الأحمر الجديد ... المغفول...
مستغرق بالي في القضاء مشغول ...
فلا سائل أوعاتب ولا حاسد أو عزول !!!
........................................
مستغرق بالي...
في القضاء مشغول ..
مستغرق والقضاء مفعول...
مستغرق ولا أبالي..
فماذا لو دمروا بيتي أو خربوا زرعي وبت عالعصف المأكول...
و لو هودوا الأقصى الشريف أو أغرقت غزة السيول...
أو لو دمروا اليرموك وكل المخيمات ...
 وهجروا المهجرين ،مرة تلو المرة ... للمجهول ؟؟؟
وماذا لو سلبوا أرضي أو اقتلعوا زيتونها ونهبوا قثاءها وبقولها وأطعموني للغول...
أو حرقوني بالنار...و تركوني لقمة للمارقين وقطعان السائبين والدواعش والمغول ؟؟؟
وماذا لو أبدوا حبسي ، وأحكموا الطوق على حكمي المهزول ؟؟؟
وماذا يضير ، مثلا ، لو أغدقوا علي المال من بنك مسهول ...
أولو ملكوني القصور والسيارات والعقارات والأصول...
وألبسوني العقال المصنوع في لندن...وقالوا : بخ بخ ..معقول ...
أو ضحكوا كعادتهم ، وقالوا مهبول ؟!
 ولما لا يمنحوني الامتيازات ، والوكالات ، والاحتكارات ...
وبطاقات الشخص المهم المفضل والمجلول ؟؟؟
ولماذا لا أمتلك مزارع النخيل والتمر المجول ، و حقول الأعشاب الطبية والورد ومزارع الدواجن والمواشي والعجول ؟؟؟؟؟
و ماذا لو ورثت ابني وزيرا أو سفيرا أو مديرا أو مستشارا...
أوليس ابن المسؤول مسؤول ؟؟؟!!!
مستغرق بالي ... ولا أبالي ...
مستغرق ... والقضاء مخلول ...
القضاء معلول.
...........................................
مستغرق أنا وأبالي ، فهو قضاء مسؤول ...
إن شئت ، شاء...
وإن انكفأت ... ينكفئ و يزول..
هو قضاء مبرم مسلول .
مستغرق أنا والقضاء مجهول..
وسط الكتفين في الجزء النابت على رقبتي، المفلطح كالبطيخة، يوجد عقل مهول..
وثمة أعين، وآذان وأنوف، وألسن، وأياد وأرجل...
ترى ، تسمع ، تشم ، تذوق ، تلمس وتمشي ... تعي وتقول...
مستغرق أنا بالقضاء ...
والقضاء مشغول ....
أوقد ناره من نور فكري وحرارة دمي...
فيأتيني المأمول .
مستغرق بالي في القضاء مشغول ...
إن جاء شرا... أعادي و أنادي... أجوب الأرض بالعرض والطول...
وإن جاء خيرا، أيضا أنادي....وأبني سلالم على الأصول.
إن انسد الطريق أكسر الصمت و الصخر ...
وأصهل على التلال.... فتأتيني الخيول...
وأعدو في البوادي ... أصول وأجول.
أنا مستغرق بالقضاء ....
وأنا القضاء...
فالقضاء بالبذل مجبول ...
فامض إلى قضائك يا ابن الخصب،
لا تهن ، فلكل معضلة حلول ...
القضاء عاقل ...
القضاء معقول .
القضاء ببرق فكرك وبأس يديك مغزول..
فأنت القضاء ...
القضاء جلاء، ومضاء...
القضاء حول ، وقوة ... وثوابت وأصول.
والقضاء عادل ...
القضاء عدول .







Advertisements

Advertisements