الخميس: 30/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

جئتك وفرسي بلا أجنحة

نشر بتاريخ: 20/08/2015 ( آخر تحديث: 20/08/2015 الساعة: 10:53 )

الكاتب: محمد علوش

جئتك
وفرسي بلا أجنحة
فكيف أطير إليك يا سماء وجدي
وانبعاث الفؤاد ؟
ميلاد قصيدتي أنت
وشمع دموعي في زمان السراب
أحببتك أكثر ,
يا صهيل عمري
وصدى أغنياتي
وصهوة حلمي
أتيتك أحمل روحي
ودفتري أشعاري الصغير
أنتشي بجمريّ المتّوقد
وخمرة شوقي لنهر طليق
أقدم إعتذاري لشموسك
لضياء عينيك
وللقصيدة البكر في شهقّة الانتظار
لا تموت الروح
والنبض فيها عاشق
والهوى سر الحكاية
أريجا للمكان وللزمان ,
أتيتك وقد غربتني الحدود
وقسّت عليّ الخيام
وشردتني الفصول
أزهاري وحيدة
والأرض غريبة
والشوق مصلوبا على صفيح النار
وعطر الأقحوان محاصر
وأنا في الانتظار يتيما
ووحيدا
فرسي بلا أجنحة
ألمح طيفك
وانثر ورد محبتي
وأبوح بحقلي ظلا ظليلا
للعمر
للزيتونة
لجنون اللهفة
أهازيج الصباح
لجبهة الأرض
أعزف للفجر صلاتي
وأغمد جذري
روحا متوثبة
وولادة غيم
وأطفئ الغياب
وأمسح عن جدائلك الهزائم
وأسرج أحلامي المعذبة
وأنبض فيك ملحا وماء.